هل يتساوى الطفل المتعلم بالذكاء مع الأُمي

هل يتساوى الطفل المتعلم بالذكاء مع الأُمي
بيت بيوت | 10 سبتمبر 2017
8 أيلول هو اليوم الدولي لمحو الأمية
عاماً بعد عام يحيي العالم، اليوم العالمي لمحو الأمية، وكيف يمكن محو أمية القراءة والكتابة والحساب من عالم أحصى قبل عامين وجود 757 مليون أمي، بينهم 54 مليوناً في دنيا العرب.
محو الأمية، وحق الطفل في التعليم، وبالوضع الراهن للمنطقة عامة وسورية خاصة، بفقرة بيت بيوت كانت أسئلتنا:
  •  ما هي فرص التعليم المتاحة للأطفال؟
  • هل التعليم ينمي ذكاء الطفل ولا نسبة الذكاء نفسا عند المتعلم والأمي؟
  • هل يستطيع أطفال غير متعلمين النهوض ببلاد أنهكتها الحروب؟
  • شو تأثير الأمية على نفسية الطفل اللي ما سمحتلو الظروف بالتعليم؟
  • شو ممكن يكون مستقبل الطفل الأمي؟
  • الأطفال اللي بتعلموا مهنة هل رح يكونو مفيدين متل المتعلمين ولأي حد؟
  • كل هالأسئلة هي محور نقاشنا مع الاختصاصي النفسي "محمد أبو المجد"
أما بفقرة "صحة وأكتر" حديثنا مع الدكتور "سامر الجنيدي" هو عن استخدام المضادات الحيوية بشكل عشوائي وتأثيراتها الجانبية على صحة أطفالنا.
أما مع المرشدة النفسية "أماني قنبر" فنقاشنا حول النوم المبكر للأطفال بما يحمله من فائدة للجملة العصبية 


 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق