جلال نوفل: "العنف يحصل بسبب تغيير الأدوار الاجتماعية"

جلال نوفل: "العنف يحصل بسبب تغيير الأدوار الاجتماعية"

تحدثنا اليوم في روزنامة روزنة مع الطبيب النفسي "جلال نوفل" الذي شرح لنا كيف أثرت الحرب على نفسية السوريين وقال: "المسألة تختلف بين الموجودين في سوريا أو تركيا، ففي تركيا الظروف الصعبة للحياة واختلافها عن ما عاشوه في سوريا، أدى إلى احساس الناس بالضيق والتعب والقلق، واللجوء أحياناً إلى أمور لم يعتادوها كالمخدرات والكحول.

 

أيضاً ازدادت حالات العنف الأسري، تشغيل الأطفال، مع شعور بالذنب عند الأهالي لقيامهم بهذا، وأحياناً العنف يحصل بسبب تغيير الأدوار الاجتماعية بين الأب والأطفال.

أما في سوريا، هناك انعدام الإحساس بالأمن، والميل عند الأفراد إلى الإحتماء من أي خطر، سواء الإعتقال او الحواجز، بالاضافة لحالة الغلاء الكبير والظروف المعيشية الصعبة، مما سبب حالات الاكتئاب والقلق والتي يعتبر فقدان الأمان والشعور بالعجز هو أهم أسبابها.

وعن حالة عدم التأثر بالصور السيئة والمؤلمة المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي، قال "نوفل" ردة فعل الأزمات لدى الأشخاص يندرج تحتها حالة الخدر الانفعالي، وعندها يبدأ حالة خف الاحساس بالأشياء على مبدأ أنها شي عادي، وقد يمروا بمرحلة التجمد، وفيها يرفض الشخص للاستماع او رؤية أي شي يخص الأخبار السيئة، وهي تعتبر وسيلة دفاعية عند الناس للقدرة على الاستمرار بالحياة.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق