النظام السوري يتقدم في حلب الشرقية وفيتو صيني-روسي ضد وقف القتال فيها

النظام السوري يتقدم في حلب الشرقية وفيتو صيني-روسي ضد وقف القتال فيها
حصاد الأخبار | 09 ديسمبر 2016

الجمعة 2-12-2016

طالبت منظمة العفو الدولية تطالب الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، إلى جانب 224 منظمة أخرى من منظمات المجتمع المدني، بأن تتخذ التدابير اللازمة، وأن تعقد جلسة خاصة طارئة للجمعية العامة للأمم المتحدة للمطالبة بوضع حد للهجمات غير المشروعة في حلب

و كان تحالف يضم أكثر من 200 منظمة حقوقية قد دعا الجمعية العامة للأمم المتحدة لعقد جلسة استثنائية طارئةو للمطالبة بوضع حد للهجمات على مدينة حلب، فيما عاشت مخيمات النازحين السوريين على الحدود التركية حالة مأساوية بعد الامطار الغزيرة التي هطلت.

في إدلب خرجت اليوم مظاهرة في مدينة إدلب طالب المتظاهرون من خلالها بـ رص الصفوف ودعم حلب المحاصرة.

السبت 03-12-2016

لقي طفلان في حلب حتفهما بسبب البرد الشديد بالتزامن مع المعارك التي يشهدها أهالي المدينة.

سياسيا أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي، باولو جينتيلوني، إنه لا يمكن بناء المرحلة الانتقالية في سوريا "على أنقاض حلب".

في القامشلي حالة توتر تعيشها المدينة بسبب استمرار الانتهاكات التي تستمر من قبل قوات الإدارة الذاتية.

وصلت اليوم عدة حافلات تحمل المهجرين من مدينة التل بريف دمشق إلى مدينة قلعة المضيق ووصل برفقة سيارات من الامم المتحدة والهلال الأحمر السوري.

الأحد 04-12-2016

قالت روسيا إنها مستعدة لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة بشأن انسحاب كل مقاتلي المعارضة السورية من شرق حلب وردا على الاقتراح الروسي قال مسؤول في جماعة معارضة في حلب إن قادة المعارضة بالمدينة تعهدوا بمواصلة القتال. وأضاف إنهم يؤيدون فتح ممرات للمدنيين لمغادرة المدينة لكنهم لن يسلموها.

دعت تركيا والسعودية وقطر والإمارات إلى عقد جلسة طارئة للجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن سوريا.

وأصدرت الدول الأربع بيانًا مشتركًا فجر اليوم الأحد، رحبت فيه بالرسالة التي بعثها الممثلون الدائمون لكل من كندا، كوستاريكا، اليابان، هولندا، وتوغو إلى رئيس المنظمة الأممية بشأن ضرورة عقد جلسة لمناقشة الوضع في سوريا.

في حماه أطلق النظام سراح عدد من الذين كانوا محتجزين في سجونه. 

الإثنين 05-12-2016

بدأ جيش النظام، اليوم الاثنين، اقتحاماً لحي الشعار شرق حلب، وسط أنباء عن هجوم مضاد لفصائل المعارضة في محاولة لاستعادة السيطرة على حي الميسر وبعض المناطق في المدينة

في سياق متصل أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم  ان طبيبة عسكرية روسية لقيت مصرعها، وأصيب اثنان آخران من عناصر التمريض بجروح بالغة، اثر قصف نفذته المعارضة على مشفى عسكري روسي في حلب.

في درعا اليوم ايضا قامت الطائرات الروسية بقصف لمدينة إبطع في ريف درعا.

الثلاثاء 06-12-2016

استخدمت كل من روسيا والصين حق النقض ضد مشروع القرار بشأن وقف الأعمال القتالية في حلب والذي قدمته إسبانيا ومصر نيوزيلندا، وأكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، أن روسيا صوتت ضد الوثيقة لأنها لم تتحدث عن خروج المسلحين من حلب.

رفض فصيلان معارضان, الانسحاب مطلقاً من الاحياء الشرقية بمدينة حلب, وذلك رداَ على اعلان موسكو عن مشاورات ستجري مع واشنطن حول انسحاب المعارضة المسلحة من المنطقة.

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بمقتل 163 سورياً بنيران الجندرما التركية حرس الحدود منذ مطلع العام الجاري وحتى اليوم السادس من شهر كانون أول / ديسمبر الجاري.

أكد رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم تطابق مواقف أنقرة وموسكو من محاربة الإرهاب، مؤكدا استعداد تركيا للعمل على الفصل بين الإرهابيين والمعارضة المعتدلة بسوريا.

الأربعاء 07-12-2016

كشف المرصد السوري لحقوق الانسان اليوم ان عدد الاشخاص الذين نزحوا من احياء حلب الشرقية منذ بدء هجوم قوات النظام السوري عليها في منتصف تشرين الثاني الماضي قد بلغ ثمانين الفا، و اضاف المرصد ان من بين النازحين من وصل  إلى الاحياء الغربية الواقعة تحت سيطرة النظام والى المنطقة التي يسيطر عليها الاكراد في حي الشيخ مقصود.

دوّت أصوات انفجارات، فجر اليوم  في أحياء المزة، وتبين لاحقاً أن المصدر هو مطار المزة العسكري واندلعت حرائق في المطار وبحسب شهود عيان من المنطقة فإن شدة الانفجارات "بحسب الصوت"، اختلفت شدتها ما بين متوسط وشديد.

الخميس -12-2016

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، اليوم إنه جرى إجلاء نحو 150 مدنيا معظمهم من المعاقين أو ممن يحتاجون رعاية طبية من مستشفى في حلب القديمة الليلة الماضية، وهي أول عملية إجلاء من الأحياء الشرقية للمدينة السورية.

أعلنت واشنطن أنّ وزراء خارجية قطر وألمانيا وفرنسا والولايات المتحدة سيجتمعون، في وقت لاحق من الأسبوع الجاري، في العاصمة الفرنسية باريس، لبحث سبل وقف القتال في مدينة حلب، شمالي سوريا.

اتهم وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، السعودية وإيران باستغلال غياب القيادة في المنطقة، ومشاركتهما  في إدارة الصراعات باستخدام شخصيات تحركها كالعرائس، فيما تضاربت الأنباء اليوم عن فرار بعض من فصائل المعارضة من شرق حلب المحاصر.

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق