هل يضر التهاب الأذن الوسطى بالسمع؟

هل يضر التهاب الأذن الوسطى بالسمع؟

يعتبر التهاب الأذن الوسطى من الأمراض المنتشرة في مرحلة الطفولة ويصيب كل الأعمار، ويأتي في الغالب بعد الإصابة بالتهابات أخماج السبل التنفسية.


له عدة أنواع، أكثرها انتشاراً التهاب الأذن الوسطى الحادّ: وهو مرض ذو وتيرة سريعة، ويمتاز بأنّه مرض مُتكرر حيث يُصاب فيه أكثر من ثلث الأطفال ستّ مرّات فأكثر قبل بلوغهم سنّ السّابعة. والتهاب الأذن الوسطى الإفرازي: وهو عبارة عن تجمّع سوائل في الأذن الوسطى مع افتقاده لأعراض الالتهاب (الحرارة، وألم الأذن، والتهيّج)، ويحدث عادةً بعد تعرّض المريض لالتهاب الأذن الوسطى الحاد.

ما أسباب التهاب الأذن الوسطى؟

من الأكثر تعرضا للإصابة بالتهاب الأذن الوسطى؟

ما هي مراحل التهاب الأذن الوسطى؟

هل القيئ والغثيان والدوار عند الأطفال يعني انه مصاب بالتهاب الأذن الوسطى؟

هل يضر التهاب الأذن الوسطى بالسمع؟

ما علاقة الإرضاع الخاطئ بالتهاب الأذن الوسطى؟

هذه الاسئلة والكثير غيرها تسمعوها في هذه الحلقة مع رويدة وضيفها الطبيب باسم كنعان.

هذه الحلقة بالتعاون مع المركز الطبي السوري في مدينة غازي عنتاب.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق