جمعية الحلويات: نشرة الأسعار الصادرة مؤخراً لم تعتمد بعد

جمعية الحلويات: نشرة الأسعار الصادرة مؤخراً لم تعتمد بعد

أوضح أمين سر "الجمعية الحرفية لصناعة البوظة والحلويات والمرطبات بدمشق"، ماجد حقي، أن ما انتشر مؤخراً عن صدور نشرة أسعار الحلويات "إكسترا" في دمشق، هي مجرّد نشرة تكاليف وليست تسعير للحلويات المذكورة ضمن النشرة، حيث لم يتم اعتمادها بعدن، حسبما نقل موقع "الاقتصادي".

وأوضح أن الجمعية أحالت تكاليف هذه الأنواع من الحلويات، إلى "مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق"، لتتم دراستها وإقرارها فيما بعد، وهي خاصّة ببعض المنشآت التي لا يتجاوز عددها أصابع اليدين، حسب تعبيره.

ونوّه حقي، إلى أن أصناف الحلويات المذكورة في نشرة التكاليف، تعتبر للنوع "إكسترا" الذي يشكّل فيه الفستق الحلبي نحو 55%، كما درست الجمعية تكاليف النوع الأول من الحلويات بشقّيه النباتي والحيواني والشعبي أيضاً، بناءً على اجتماع مع معاون وزير التجارة الداخلية في حكومة النظام السوري، ومدير دائرة الأسعار ومدير حماية المستهلك في الوزارة، مع عدد من أصحاب المنشآت المختصّة في صناعة هذا الصنف من الحلويات.

وأضاف أمين سر الجمعية، أن أسعار الحلويات لم ترتفع كثيراً مقارنةً بنسب ارتفاع أسعار المواد الأولية، كالفستق الحلبي والسكر والزيوت والسمون، لافتاً إلى ضعف الإقبال على الحلويات نتيجة تراجع القدرة الشرائية لمعظم المواطنين.

وتوقّع حقّي، أن تنخفض المبيعات خلال رمضان القادم إلى النصف، مقارنةً مع رمضان الماضي، فأسعار الحلويات ليست ثابتة، بل هي متحرّكة بتحرّك أسعار المواد الأولية الخاصة بها.

وكانت "مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق" شدّدت مؤخراً على عدم اعتماد لائحة اللأسعار التي صدرت عن "جمعية الحليوات" تحت طائلة اتخاذ العقوبات بحق المخالفين، وذلك تنتهي المديرية من دراستها وتصدر صك سعري بها.

وفي النشرة الاقتصادية: متابعة لأسعار الذهب والعملات.

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق