الاضطرابات النفسية لدى المرأة الحامل

الاضطرابات النفسية لدى المرأة الحامل

ضبف حلقتنا لليوم الطبيب جلال نوفل، يتحدث عن الاضطرابات النفسية لدى الحامل وفي مرحلة الولادة.

 

يقول الطبيب أن الاضطرابات لدى الأمهات خلال فترة الحمل، تتعلق بأسباب هرمونية ونفسية اجتماعية، فتقبل بعضهن للحمل يختلف عن الأخرى، ويوجد من لديها مخاوف حقيقة من حالة الحمل وتحمل مسؤولية الوليد، مما يلعب دوراً في مدى تقبل الحمل والتغيرات المزاجية المرافقة له، وحالة القلق من القدرة على الاستمرار بالحمل والتعامل مع الوليد القادم بالإضافة للتغيرات الهرمونية.

ويضيف الدكتور جلال: "تزداد حساسية الأم خلال فترة الحمل نتيجة التواصل بينها وبين الجنين، فالتكامل بين الأب والأم والجنين المقبل يسمح باستيعاب التغيرات والقلق والحساسيات والتخفيف منها"، ويتابع: "أما شعور الحمل الغير مرغوب به، أحد أسبابه القلق الشديد عند المرأة من أن تكون أماً جيدة، نتيجة مخاوف تعود لطفولتها، ويرتبط أيضا بطبيعة العلاقة الزوجية وضمان استمراها".

وينصح الطبيب، بعدم تناول أدوية الاضطرابات النفسية في فترة التحضير للحمل، وعند العودة إليها يجب مراعاة صحة الحامل والجنين بشكل أساسي، فتناول الأدوية له تأثيرات هامة، على سلامة الحمل.

والمزيد من النصائح الهامة، في حلقة اليوم مع رويدة كنعان. 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق