كتب كرم يوسف.. الإنزال البري في سوريا

كتب كرم يوسف.. الإنزال البري في سوريا
سوريا في المانشيت | 05 يناير 2016

لم يعد اليوم مستقبل الأزمة السورية موضوعاً يهم فقط أبناء هذا البلد، ولا دول الجوار، التي من الطبيعي أن تكون متأثرة بحالة حرب يشهدها بلد جار لهم. 

هذه الأزمة اليوم باتت تلقي بأعبائها على أمكنة عديدة في العالم، مما جعلها أزمة عالمية على خلاف ما شهدته دول أفريقية أو آسيوية أو في أمريكا الجنوبية من حروب أهلية، ربما طالت سنين عديدة وانتهت كما حال الحرب الأهلية في سريلانكا، أو ما تشهده السودان حتى بعد استقلال شطره الجنوبي، حيث أن كل هذه الحروب لم تتجاوز أبعادها أكثر من دول جوار تدعم طرفاً على حساب آخر.

كثير من العوامل جعلت من هذه الأزمة عالمية؛ ربما أهمها أنها جاءت في زمن اندلعت فيه حروب كثيرة في الشرق الأوسط والعالم العربي، جعلت الاصطفافات العالمية تزداد أكثر وتقوى، بالإضافة إلى موقع هذا البلد وعلاقات نظامه الحالي مع بلدان كإيران، التي لديها اليوم الطموح في خريطة شيعية في المنطقة، وروسيا التي لم يبق لها حلفاء فيها، ناهيك عن وجود رؤية منظمة من قبل الغرب لإشباع المنطقة بالفوضى، التي كان من نتائجها أزمة عالمية تعلقت بشكل خاص بالملف السوري، كبروز تنظيم «داعش» وأزمة اللاجئين.

وتتابعون أيضاً: نزيف الديموغرافيا مستمر في سوريا، بين إعدام النمر وإغتيال علوش.. رسائل إقليمية ساخنة.. مفاوضات فيينا حول الملف السوري أصبحت في مهب الريح.

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق