النظام السوري يجهز مدرسة بريف حماة للنازحين

النظام السوري يجهز مدرسة بريف حماة للنازحين

بفقرة "تحويلة" لليوم، حكينا مع مراسلنا كرم منصور وخبرنا عن أجواء عيد خفيفة شهدتها دمشق، وبرز موضوع التكافل الاجتماعي من قبل الجمعيات الخيرية والأهالي بشكل عام، أما التدقيق الأمني على الحواجز لساته كبير، بالنسبة لموضوع العيدية الأطفال عم ياخدو مبلغ 500 ليرة فما فوق بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار، بالنسبة لسعر صرف الدولار 333 شراء 335 مبيع.

واستقبلنا مراسلنا محمد الحموي من حماة باستديو روزنة، وخبرنا أنه صباح العيد زاروا الأهالي القبور ومن بعدها تم اجتماع العوائل في بيت العيلة، ومن ثم زيارة الأقرباء، ونتيجة القصف يتم سلك طرقات فرعية، أما عن الأسعار في حماة وريفها ارتفعت بشكل واضح، إذ وصل سعر الطقم الولادي الخاص بالأطفال بين 3 – 4 آلاف ليرة سورية، أما الحلويات 1500 ليرة سورية، نتيجة قطع النظام الطريق الوحيد الواصل بين المعارضة والنظام من قلعة المضيق إلى الصقيلبية، وأثر هالشي على الخبز بحماة المدينة، ووصل سعر رغيف الخبز الواحد إلى 5 ليرات سورية، و150 ليرة سورية سعر الربطة الواحدة، وحكالنا محمد عن تجهيز النظام لمدرسة في قرية قريبة من مورك بريف حماة الشمالي بأسرة نوم ومطبخ ميداني وصالة خاصة لذوي الإحتياجات الخاصة للنازحين.

تفاصيل أكتر بتسمعوها بتحويلة اليوم.

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق