دور الأزياء الباريسية مصدر دخل لـ"داعش" في سوريا

دور الأزياء الباريسية مصدر دخل لـ"داعش" في سوريا
النشرة الاقتصادية | 15 سبتمبر 2015

 نشرت صحيفة "تايمز" البريطانية تقريراً حذر من أن بيوت الأزياء في باريس، قد تصبح مصدر دخل لتنظيم "الدولة الإسلامية"، بعد سيطرة مسلحيه على ثلاثة أرباع الأراضي التي تستخدم لزراعة القطن السوري.

وحسب ترجمة موقع "بوابة الوفد" المصري، قالت موردة أقمشة لإحدى الشركات البارزة في حديث للصحيفة البريطانية، إن أحد مورديها المعتادين أرسلوا لها قماشاً بلا بطاقات توضح مصدره، ولذا طُلب من الورش عدم استخدام تلك الأقمشة حتى يتم الثبت من مصدرها.

وأضافت المشترية: "هل تتخيل؟، قطن مورد من داعش"، بحسب التقرير.

وتقول التايمز إن عاملين بقطاع القطن زعموا أنه حتى وقت قريب كان تنظيم "الدولة الإسلامية" يبيع القطن الخام من خلال وسطاء في السوق التركية، التي تعد ثاني أكبر مورد نسيج للاتحاد الأوروبي.

وفي النشرة الاقتصادية أيضاً: إزالة الإشغالات وورش السيارات بمدخل باب سريجة.

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق