فقدان الفاعلية عند الرجال يزيد العنف الأسري

فقدان الفاعلية عند الرجال يزيد العنف الأسري

أثبتت العديد من الدراسات أن العنف الأسري يعتبر من أخطر أنواع العنف، وهو نمط من أنماط السلوك العدواني الذي يظهر فيه القوي سلطته وقوته على الضعيف باستخدام مختلف وسائل العنف سواء كان الاعتداء جسديا لفظيا أو معنويا.
 

وتزايد العنف الأسري خلال السنوات الأخيرة في سوريا، حيث أن استخدام السلطة بالعائلة يتدرج من الرجل، المرأة، والأطفال، ويؤدي تجرد الرجل من دوره الفاعل، والنزوح واللجوء، والوضع الاقتصادي والإنساني السيئ، إلى زيادة مشاعر الغضب واحساس بفقدان الأمل والعجز، ولكي يستعيد الرجل درجة ما من سلم السلطة أو القوة، فيطبق هذا السلم بأشكال أخرى على الزوجة والأطفال مما يؤدي الى زيادة العنف الأسري.

وغير مطلوب من النساء تحمل هذا الواقع، لأنها ستصدره بشكل أو بأخر على الأطفال.. الحلول رح نسمعها من الدكتور جلال نوفل بحلقة جديدة من معاينة حكيم.
 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق