ثقب أسود يستيقظ ليبتلع نجماً

ثقب أسود يستيقظ ليبتلع نجماً

استيقظ ثقب أسود كبير والتهم نجماً كان يدور حوله، بمشهد بيشبه عرضاً ضوئياً مدهشاً، الشي الذي أصاب علماء الفلك بالدهشة والاستغراب.

فقد لاحظ علماء الفلك، مستخدمين سلسلة من المراصد الفلكية في أوروبا وأميركا وآسيا، انبعاثاً هائلاً لأشعة غاما وأشعة إكس من ثقب أسود ذي كتلة منخفضة في مجرة درب التبانة. وأوضح العلماء أن الثقب الأسود يوجد على بعد 8 آلاف سنة ضوئية عن الأرض ويتألف من ثقب أسود ونجم يدوران حول بعضهما. وتدفقت المادة من النجم باتجاه الثقب الأسود، حيث تجمعت على شكل قرص ثم سخنت قبل أن تندفع داخل الثقب الأسود، مثيرةً انبعاثات ضوئية ساطعة متكررة. وشاهد العلماء هذه الانبعاثات الضوئية الساطعة في النظام خلال الأيام العشر الماضية، وهو أمر نادراً ما يشاهد في الأنظمة التي تحتوي على ثقوب سوداء.
وفي غوغلها لهذا اليوم، نتوقف مع فوائد القرفة، القادرة على تخفيض مستويات السكر وخفض نسبة الكولسترول في الدم.

وتعتبر القرفة من التوابل المقوية لعملية التمثيل الغذائي، و مفيد لإنقاص وزن الجسم. كما أن القرفة غنية للغاية بالمواد النباتية الواقية من السرطان، وبالتالي فإنها تعتبر من المكملات الغذائية الممتازة الواقية من الأمراض والمقوية لتأثير العلاج.

القرفة تنظم مستويات السكر في الدم من أهم خصائص القرفة وأكثرها شهرة هي تخفيض نسبة السكر في الدم. وقد نشرت مجلة متخصصة بمرض السكري عام 2003 دراسة حول دور القرفة في مواجهة مرض السكري، وكانت النتيجة انه خفض بين 18 و29 في المائة. 

استمع إلى المزيد من الأخبار الخفيفة والغريبة مع زينة إبراهيم 

 

 

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق