رافي وهبي: بدأت الاقتباس من الأعمال العالمية منذ بداية كتاباتي

رافي وهبي: بدأت الاقتباس من الأعمال العالمية منذ بداية كتاباتي
تفرّج.. على روزنة | 22 يونيو 2015

في الحلقة الأولى من "تفرج على روزنة"، نتناول الأعمال الدرامية السورية لهذا الموسم الرمضاني، والتي تجاوزت الـ25 عملاً درامياً، ويناقش بتفصيل أكثر، مسلسل العراب - نادي الشرق للكاتب رافي وهبي والمخرج حاتم علي، وهو من بطولة جمال سليمان، باسل خياط، باسم ياخور، أمل بوشوشة. والعمل مقتبس عن رواية العراب لماركو بوزو والفيلم الشهير للمخرج فرانسيس فورد كوبولا.

للحديث أكثر عن هذا العمل كان الفنان رافي وهبي، ضيف "روزنة" لليوم، حيث أوضح أن "تغيير أسم العمل من سفينة نوح إلى العراب - نادي الشرق، جاء بطلب من المحطات العارضة لاعتبارات رمضانية، كون اسم سفينة نوح مرتبط بقصص الأنبياء ذات الحساسية الخاصة لدى بعض المحطات العربية". معتبراً أن "طلب هذه المحطات زاد على الأعمال الدرامية الطويلة بعد نجاح الأعمال التركية المدبلجة ذات الحلقات الطويلة، والتي لاقت رواجاً واسعاً في المنطقة العربية، كما كانت الأعمال المكسيكية قلبها. لكن مسلسل العراب - نادي الشرق هو مقسوم إلى ثلاثة أجزاء وفي كل جزء بداية ونهاية مستقلة".

وعن المسلسلات المقتبسة عن أعمال أجنبية، قال وهبي "على المستوى الشخصي بدأت الاقتباس من الأعمال الأدبية العالمية، منذ بدايات كتاباتي لوحات في بقعة ضوء وعالمكشوف، دخولي إلى عالم الكتابة من هذا الباب أبقى العلاقة بيني وبين الاقتباس قائمة، لذلك لجأت لها، في سنعود بعد قليل، والعراب مؤخراً الذي استندت فيه أكثر إلى الفيلم المعروف باجزائه الثلاث، لأني اعتبرته زبدة ما أراد كاتب الرواية قوله خصوصاً أنه كاتب السيناريو، ولكن في ذات الوقت بعد الحلقات الأولى نبتعد كثيراً على المادة المقتبس ولكن يبقى الأسم والحدث لهما جاذبية، وهذا ما يشجع شركات الإنتاج على تبني هذا النوع من الأعمال".

المزيد من التفاصيل يمكنكم معرفتها بالاستماع للحلقة.

 

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق