كيف ينظر الكنديون للمرأة المحجبة؟

كيف ينظر الكنديون للمرأة المحجبة؟
سوريا بالمهجر | 22 أبريل 2015

رفضت قاضية بولاية كويبيك الكندية، النظر في قضية المدعى عليها فيها امرأة مسلمة محجبة، وأرجعت ذلك إلى أن "المحكمة مكان علماني"، وطالبت القاضية الكندية، إليانا مارينغو، المدعى عليها رانيا العلول، بخلع حجابها أثناء جلسة المحاكمة.

وأشارت مارينغو إلى أنه يجب الوقوف أمام القضاء دون ارتداء أي غطاء للرأس، أو قبعة، أو نظارة شمسية، معتبرة الحجاب يخالف طبيعة المكان العلمانية، وخيرت المدعى عليها بين خلع حجابها أو توكيل محام للدفاع عنها.

ومن جانبها رفضت المدعى عليها خلع الحجاب لأنه بحسب وصفها، "نابع من صميم معتقدها الديني"، وأعربت العلول عند صدمتها الشديدة قائلة :"بعد ما قالته القاضية والقرار الذي توصلت إليه أحسست أني لست مواطنة كندية"، وأضافت: "لقد أتيت إلى هذا البلد وأنا محجبة، وأقسمت يمين الحصول على الجنسية أمام القضاء وأنا أرتدي الحجاب".

هذه الحادثة أثارت الرأي العام الكندي، وقامت فيما بعد المدعى عليها رانيا العلول بتقديم شكوى رسمية ضد القاضية لدى مجلس القضاة الكندي.

في حلقة هذا الأسبوع من سوريا بالمهجر، نحاول تسليط الضوء على هذه القضية، وأثرها على العرب والمسلمين في كندا.

كيف ينظر المجتمع الكندي للمرأة المحجبة؟، وهل الحجاب يشكل عائقاً للاندماج في هذا المجتمع؟!.. لتعرفوا أكثر، استمعوا إلى حلقة هذا الأسبوع.

 

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق