محمد ومحمد مشتاقين يسمعوا أصوات بعض

محمد ومحمد مشتاقين يسمعوا أصوات بعض
مشتاق اسمع صوتك | 25 فبراير 2015

مقسم "مشتاق اسمع صوتك" اتصل اليوم بمحمد من الشام بعد ما راسل صديقو محمد - من استانبول - روزنة وطلب هالاتصال.


محمد ومحمد حكوا ودردشوا عن الأوضاع بالشام رغم سوء الاتصالات.

انتو كمان بتقدروا تحكوا مع حبايبكن وأصحابكن، ما عليكن إلا تتواصلو معنا ونحنا منتكفل بالباقي.
 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق