معرض للفنون التشكيلية تحت عنوان " صدى صوت المرأة " في كفر تخاريم

معرض للفنون التشكيلية تحت عنوان " صدى صوت المرأة " في كفر تخاريم
معرض للفنون التشكيلية تحت عنوان " صدى صوت المرأة " في كفر تخاريم
روزنة

نساء | ٢٣ يناير ٢٠٢٠

تحت عنوان " صدى صوت المرأة " أقيم مؤخرًا معرضًا للرسم والفن التشكيلي في قرية كفر تخاريم بريف إدلب. وتنوعت موضوعات المعروضات والالوان المستخدمة حسب نوع الموضوع الذي قدمته الفنانة آية محمد ديب.


تقول الفنانة آية  البالغة من العمر 18 سنة إن هواية الرسم كبرت معها منذ أيام الطفولة، وما تقدمه في هذا المعرض من لوحات هو مزيج من الخيال والواقع، مشيرة إلى أن لوحات الخيال أغلبها مستمد من الطبيعة البكر، أما لوحات الواقع فهي من صلب الألم السوري مثل المخيمات والنزوح إضافة إلى لوحات الكاريكاتير التي تعبر عن حقوق المرأة السورية.
 

الملاحظ أن اللوحات كانت مليئة بالألوان بالإضافة إلى الأكرليك وأقلام الفحم والرصاص التي تساعدها على تكوين لوحات جمالية معبرة تلامس الأرواح وتخاطب العقول، ولا تشكل حافزا لدى جميع النساء على محاربة وتخطي كافة الظروف الحياتية، وهذا ما أكدته آية حيث أشارت إلى أن الهدف من المعرض هو تسليط الضوء على زواج القاصرات والعادات والتقاليد وحقوق المرأة، ونبذ تلك العادات ومحاربتها للوصول بالمرأة إلى مكانتها الحقيقية في المجتمع.

بدوره أكد حسن الأمين منسق المشاريع في منظمة التنمية المحلية بأنهم يمارسون جُل عملهم في الآونة الأخيرة على مشروع صوت صدى المرأة الذي يعنى بكافة شؤون النساء لبناء قدرات الفتيات والنساء واستقطابهم وتنظيمهم ضمن كوادر ليكونوا أكثر فعالية في المجتمع.
يذكر أن المعرض تخلله عدد من اللوحات الجمالية التي تمزج ما بين الواقع والخيال بحضور عدد من المنظمات والفعاليات المدنية من ناشطين وإعلاميين إلى جانب الدفاع المدني السوري.

و تسعى العديد من المنظمات الإنسانية العاملة في مجال تمكين المرأة ودعمها في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري إلى الحد من العنف المتزايد ضد المرأة، في محاولات حثيثة لحصول المرأة على كامل حقوقها.