الحرب أكلت شجر بلودان

الحرب أكلت شجر بلودان
الحرب أكلت شجر بلودان
rozana

صور |٠٤ يوليو ٢٠١٨
إطلالة حديثة من أراضي بلودان شمال غرب العاصمة دمشق، تظهر غياباً واضحاً في المساحات الخضراء التي كانت تتمتع بها سابقاً، حيث نالت بلودان حظاً وافراً من القصف جراء استهدافها من قبل النظام السوري وحلفاؤه كغيرها من المناطق الأخرى، إلا أنها كانت أقل تأثراً مقارنة مع مدينة الزبداني المجاورة التي وصلت فيها نسبة الدمار لنحو 90 بالمئة.

أحد أهالي الزبداني القاطن في منزل أقاربه ببلودان قال لروزنة، "الناس تعبت، ما حصل لا ينسى، لكننا بعد فقداننا منازلنا وأبنائنا، نريد فقط ألا نخسر أكثر مما خسرنا".

ونالت بلودان نصيباً من القصف والحصار خلال العمليات التي شنّها جيش النظام السوري وحزب الله على ريف دمشق الغربي المحاذي للحدود اللبنانية، وينتشر فيها الآن عناصر من حزب الله اللبناني، فيما يغيب عنها ألقها السياحي حتى الآن.

:الكلمات المفتاحية