6 أعراض تصيب الأطفال لا داعي للقلق بشأنها

6 أعراض تصيب الأطفال لا داعي للقلق بشأنها
6 أعراض تصيب الأطفال لا داعي للقلق بشأنها
صحة | ٢٦ مارس ٢٠٢٠

بعد انتشار الفيروس المستجد كورونا، وإصابة ووفاة الآلاف به حول العالم، أصبح الخوف ملازماً لكثير من الأشخاص، خشية من انتقال العدوى إليهم، أو لأطفالهم.

 
الأطفال بعمر عامين ونصف أو دون ذلك تصيبهم أعراض صحية تثير قلق الأمهات، يصنّفها الأطباء على أنّها أعراض طبيعية ولا تستدعي القلق، مثل الإسهال أوالإقياء أو الكدمات.
 
أيمن خسرف المتخصّص بالتشخيص المخبري والإعلام الطبي يقول لـ"روزنة"، إن أكثر الأعراض شيوعاً لدى الأطفال في هذا العمر هو القيء، وهو عرض طبيعي يحدث في كثير من الأحيان ولا يرتبط بأي مشكلة صحية خطيرة.
 
ويضيف من الممكن أن يحدث الإقياء لأسباب عدة، مثل امتلاء معدة الطفل بالطعام، وهنا يجب على الأم الحرص على إشراب الطفل السوائل للحفاظ على رطوبة جسمه، وتهوية المكان.
 
ويعتبر الإسهال من الأمور التي تصيب الطفل في أحيان كثيرة، وهو عرض طبيعي لا يستدعي الذهاب إلى طبيب، وكل ما على الأهل جعل الطفل يشرب أكبر قدر ممكن من السوائل مع مواد غذائية خفيفة كالتفاح والموز.

ويجب الانتباه أنه في حال استمر الإسهال لمدة طويلة ينبغي تدخل طبي، حيث يصنّف الإسهال لأقل من أسبوعين كإسهال حاد، وإذا استمر لأكثر من أسبوعين يعتبر إسهالاً مزمناً.

اقرأ أيضاً: انتبه..مواد تنظيف خلطها مع بعضها قد يؤدي للوفاة

كما يمكن أن يصيب الأطفال فوق سن الرضاعة الصداع، مثلما يصيب الكبار، ويحدث غالباً نتيجة قلة شرب الماء أو اللعب لفترات طويلة، ما قد يتسبب بإرهاق الطفل، وهنا يجب إعطاء الطفل الماء وحثه على الراحة بعيداً عن اللعب.
 
ومن الأعراض الطبيعية التي قد تصيب الأطفال، الخمول، حيث يُصاب الأطفال بحالة من الخمول وقلة النشاط والكسل أثناء فترات النمو، يزول بالتدريج مع اكتمال مراحل النمو.
 
كما يصيب الطفل كدمات على جسده نتيجة ارتطامه بشيء ما أثناء اللعب، ويؤكد خسرف أنّ ذلك لا يدل على أي خطر، ولا يحتاج لطبيب، فلا عليك سوى الانتظار بضعة أيام حتى تزول الكدمات من تلقاء نفسها.
 
الكحة وفق خسرف، تصيب أيضاً الأطفال، وهذا العرض شائع بسبب الفيروسات التي يلتقطونها أثناء اللعب، ولا يحتاج هذا العرض لأي خوف، أو دواء، في حال كانت السعلة غير ملحة ولا تدوم لفترة طويلة، أما في حال غير ذلك يجب مراجعة الطبيب، لافتاً إلى بعض المشروبات الصحية ممكن أن تكون علاج سريع للكحة، مثل مشروب البابونج، أو النعناع محلى بالعسل، أو اليانسون.