المخيمات العشوائية.. فوق الموتة عصة قبر!!

المخيمات العشوائية.. فوق الموتة عصة قبر!!
المخيمات العشوائية.. فوق الموتة عصة قبر!!
تعاني آلاف العائلات في مناطق الشمال السوري من ظروف صحية صعبة ولاسيما في فصل الشتاء وسوء الأحوال الجوية.

وفي استطلاع أجراه مراسل روزنة محمود أبو راس عن الوضع الصحي في مخيمات الشمال وتم عرضه في البرنامج الصباحي الذي يقدمانه الزميلان حميدة الشيخ حسن ومحمد صفو.

بين الأهالي أن الأوضاع الصحية في المخيمات متفاوتة بين مخيم وآخر فهناك مخيمات العناية الصحية فيها جيدة وأخرى تفتقدها ولاسيما المخيمات العشوائية، والخدمات الصحية الموجودة  تقتصرعلى الطوارئ فقط.

أحد سكان المخيم يقول "لايوجد عيادات تخصصية وفي حال كان هناك حاجة يجب قطع مسافة بعيدة جداً للعثورعلى طبيب".

وقال الدكتور صالح الإبراهيم أخصائي داخلية في الداخل السوري لروزنة "أن الأوضاع في المخيمات العشوائية سيئة جداً ولايوجد بها الرعاية الصحية الكافية إضافة أن معظم الآهالي لايحصل أطفالهم على اللقاحات الدورية، لأن اللقاحات تقدم للمخيمات المسجلة".

وأضاف الإبراهيم "أن أكثرالأمراض التي نخاف من انتشارها نتيجة اكتظاظ السكان في منطقة محصورة كالجرب والكوليرا".

وأشار "أن أمراض الجهاز التنفسي والتحسس الجلدي منتشرة بكثرة في هذه الفترة، إضافة للإسهال والإقياء لدى الاطفال".

ووضح الإبراهيم " الفرق الطبية غير قادرة أن تغطي كل هذه الأمراض والمخيمات لعدم وجود أدوية كافية والأدوية المقدمة من قبل المنظمات لاتفي بالغرض".

لمعرفة أوضاع الناس الصحية في مخيمات الشمال استمع للمرفق الصوتي


 

الحلقات