سوري يغدو حلاقاً لأبرز نجوم كرة القدم السويديين والعالميين

ستوكهولم -السويد
سوري يغدو حلاقاً لأبرز نجوم كرة القدم السويديين والعالميين
سوري يغدو حلاقاً لأبرز نجوم كرة القدم السويديين والعالميين

 وصل الشاب السوري، محمد حاج عثمان، أوروبا لاجئاً قبل عدة سنوات، غريباً لا يملك سوى حقيبة صغيرة على ظهره وأحلاماً صغيرة، لكن نظرته للحياة العملية تغيرت.

 
استطاع بالعمل والمثابرة والثقة بالنفس، أن يغدو اسماً لامعاً في مجال الحلاقة، وفرض نفسه بقوة بين رموز محترفي التزيين، وخبراء الأناقة في السويد.
 

ولفت محمد الأنظار، فأصبح حلاق العديد من نجوم كرة القدم السويدية والعالمية، وضيفاً دائماً على وسائل الإعلام المحلية.
 
كما صنع الشاب الثلاثيني، بموهبته المميزة نموذجاً مُشرفاً يقتدى لكل لاجئ ترك وطنه مُكرهاً ينشد حياة جديدة في أوروبا.
 
ولا تنتهي قصص السوريين المتميزين إيجابياً في مجتمعات اللجوء التي انتقلوا إليها.

الحلقات