ثلاث طرق لدخول لبنان والأردن.. ماهي؟

ثلاث طرق لدخول لبنان والأردن.. ماهي؟
ثلاث طرق لدخول لبنان والأردن.. ماهي؟
البرامج : سوريا بالمهجر | ٠٩ نوفمبر ٢٠١٦

في حلقة اليوم من "سوريا بالمهجر" تناولنا موضوع منع بعض السوريين اللاجئين في أوربا، من دخول لبنان والأردن، بعد أن أصدرت دائرة الأمن العام اللبنانية، بتاريخ 08 03 2016، تعميماً جاء فيه "على جميع شركات الطيران منع نقل أي سوري قادم إلى لبنان، إذا تبين أنه غادر تركيا خلسة إلى أوروبا"، مشيراً إلى أنه "في حال وصول مثل تلك الحالات إلى مطار بيروت سيتم إعادتهم فوراً إلى المطار الذي قدموا منه". وبالفعل تم منع بعض السوريين، من دخول الأراضي اللبنانية، ممن لم يبرزوا ختم الخروج من تركيا.

مراسلتنا "تاليا مصطفى"، تواجدت في مطار بيروت الدولي (رفيق الحريري)، والتقت بعض السوريين القادمين من أوربا، حيث سمح لبعضهم بالدخول، وأعيد البعض الآخر إلى البلد الأوربي الذي قدم منه.

الأمر الذي جعل زهير يضرب ضربة حظ عله يدخل المطار ويجتمع بذويه، قائلاً "لم استطع المرور خارج مطار الأمن العام في بيروت رغم  اني محقق الشرط المعلن بوجود ختم الخروج من تركيا اضافة الى الشرط الثاني كما يقال أن يكون هناك أختام دخول وخروج للبنان، مشيراً إلى أن القرار بيد الأمن العام اللبناني".

فيما، عبر خالد عن استيائه من عدم رؤية عائلته بقوله "طريقة المعاملة كانت سيئة ورغم سؤالي عن السبب إلا أنهم اكتفوا بجملة لا يمكنني دخول بيروت، علماً أنني لا أدري ما الرابط الذي يجمع خروجي الغير شرعي من تركيا إلى بيروت التي من المفترض ان تقف مع ابن البلد".

عبد الرزاق وضعه مختلف قليلاً، ويروي قصته لروزنة قائلاً "تواصلت مع السفارة اللبنانية بسويد وكان الوضع لا غبار على سفري إلى أن وصلت مطار رفيق الحريري، حيث أدخلوني إلى غرفة مليئة بعدد من المسافرين، منع خلالها من التدخين او اجراء اي مكالمة هاتفية".

أضاف الشاب السوري "بدأت الأسئلة محورها عن سبب وجود ختم دخول وخروج من تركيا يعود تاريخه الى قبل حصولي على الإقامة السويدية، مؤكداً "انه حسب القرارات الأخيرة، أي سوري يسافر إلى لبنان عبر المطار، ومعه إقامة أجنبية صالح مفعولها، يحق له دخول البلد بدون أي فيزا فما كان من الضابط  إلا ان يعيدنا على الطائرات التي جاؤوا منها!".

ولضمان دخول لبنان بالنسبة للقادمين من أوربا، أخبرنا مراسلنا من بيروت "محمد حسن"، عن ثلاث طرق مضمونة ومجربة، الأولى، استخراج كشف حساب من بنك أوربي، يثبت أن صاحبة يملك في الحساب ما يعادل 1000 يورو على الأقل، مع ورقة حجز فندقي طيلة الفترة التي ستقضونها في لبنان، والثانية، فهي تقديم طلب زيارة عبر أحد اقربائكم أو أصدقائكم في لبنان، وبعد الموافقة عليه، تمنحون بموجبه تصريحاً لدخول الأراضي لفترة محددة، أما الطريقة الثالثة، فهي القدوم إلى لبنان عن طريق الأراضي التركية، وهي الطريقة التي اتبعها معظم السوريين القادمين إلى لبنان من أوربا، ودخلوا بسهولة.

في الأردن أيضاً منعت بعض السوريين من دخول أراضيها، لأسباب مختلفة، أبرزها جوازات السفر المزورة، ويقصد هنا، أي جواز مزور بالفعل عن طريق إحدى شبكات التزوير، أو الجواز الممنوح من قبل "الإئتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة"، أو الزواج الصادر عن دائرة "الهجرة والجوازات في سوريا"، ولكن بطريقة غير قانونية، بحيث لم يسجل رقمه في الدائرة بشكل رسمي.

مراسلتنا في عمان "رولا عثمان"، أخبرتنا أنه يجب التحقق من جواز السفر قبل القدوم إلى مطار عمان، وهو المطار الوحيد الذي يسمح بدخول السوريين. بينما يمنع مطار العقبة دخول أي سوري أو عراقي أو فلسطيني، من الدخول بموجب تعميم أمني. ويمكن للسوريين حملة وثائق السفر الأوربية، التقدم بطلب فيزا للسفارات والقنصليات الأردنية في الدول التي يقيمون فيها، أو استخراج تصريح أمني من وزارة الداخلية الأردنية عبر أحد الاصدقاء أو الأقرباء في الأردن، وذلك لضمان دخول الأردن بدون مشاكل.

لمزيد من التفاصيل يمكنكم الاستماع للحلقة.


الحلقات