فخ التسويات يصطاد اللاجئين السوريين العائدين

فخ التسويات يصطاد اللاجئين السوريين العائدين
فخ التسويات يصطاد اللاجئين السوريين العائدين
Rozana

تحقيقات ٢١ أغسطس ٢٠١٩ |فريق روزنة - باريس


أجرى فريق روزنة للتحقيقات دراسة استقصائية استمرت عدة أشهر تابع من خلالها مجريات التسويات في المناطق التي استعاد السيطرة عليها النظام السوري، تبين أنه يعيد اعتقال أصحاب التسويات استنادا على دعاوى "جديدة" يتقدم بها أهالي عناصر من قواته أو متضررين آخرين.

وعمل الفريق من خلال منهجية البحث المعمق، المتمثلة في جمع المعلومات، ومقاطعتها، وإجراء مقابلات مع المتضررين، ومقابلة عدد من الذين أجروا هذه التسويات داخل البلاد، بالإضافة إلى شهادات عدد من اللاجئين العائدين من بلدان أوروبية كألمانيا والسويد ومصر، أو من حاولوا القيام بالرحلة، والتواصل مع الأطراف المعنية. 

وبينت النتائج استمرار المنهجية الأمنية في اعتقال عدد كبير من العائدين وابتزازهم مادياً، وأن النظام السوري يستخدم الترويج للتسويات كطعم لإعادة اللاجئين.

لقراءة التحقيق كاملًا، اضغط على الصورة.