ثوار في المسلسلات فقط!!

ثوار في المسلسلات فقط!!
ثوار في المسلسلات فقط!!
تحقيقات |١٦ نوفمبر ٢٠١٣

اهتم السوريون بمواقفَ فنانيهم من الثورة ومواقفَ الفنانينَ العرب، إلا أن قسما كبيرا منهم اتخذ مواقفا مؤيدة للنظام، أو فضلوا البقاء على الحياد، فيما أيد بعضهم الثورة ودفعوا ضريبة ذلك، حيث شاركوا في المظاهرات وتعرضوا للاعتقال والاعتداء. ويقول "باسل":
"بصراحة نحن كسوريين في بداية الثورة، اهتممنا كثيرا بموقف الفنانين السوريين، فقد اعتدنا عليهم في المسلسلات الشامية بأدوارهم كثوار، تفاجئنا بمواقف بعض الفنانين الذين كانت أدوارهم مخالفة للحقيقة".

كما أثر الفنانون في الثورة السورية وساهموا في إيصال أصوات شعبهم إلى البلدان العربية والعالم، كان للثورة تأثير كبير على بعض الفنانين، وتغيرت حياتهم بناء عليها، كالمطرب سميح شقير والممثل فارس الحلو وغيرهما، ممن اضطروا إلى السفر خارج البلاد.

وإلى المطربة السورية أصالة نصري، انضم الفنان اللبناني فضل شاكر الذي أعلن تفرغهُ للثورةِ السوريةِ وحتى استعدَادَهُ للقتالِ إلى جانبِ الجيش الحر، وعن ذلك يقول "علي":

" أنا من قبل الأحداث معجب بالفنان فضل شاكر وبعد الثورة ووقفوه إلى جانب الشعب السوري زاد إعجابي به وبموقفه الذي غفل عنه الكثير من الفنانين".

 

 

 


:الكلمات المفتاحية