منها الحبس 3 سنوات... عقوبات تطال المخالفين لحظر التجول بمناطق النظام و"الإدارة الذاتية"

منها الحبس 3 سنوات... عقوبات تطال المخالفين لحظر التجول بمناطق النظام و"الإدارة الذاتية"
منها الحبس 3 سنوات... عقوبات تطال المخالفين لحظر التجول بمناطق النظام و"الإدارة الذاتية"
alarabiya

أخبار | ٢٦ مارس ٢٠٢٠

أوضح المحامي العام بريف دمشق إبراهيم عبد القادر، عقوبة المخالفين لقرار حظر التجوال الجزئي الذي أعلنته وزارة الداخلية لدى حكومة النظام السوري منذ يومين، كإجراء احترازي لمكافحة فيروس "كورونا"المستجد.

 
 وقال عبد القادر، وفق صحيفة "الوطن" المحلية، إن عقوبة كسر حظر التجوال الجزئي المقرر من الساعة السادسة مساء وحتى الساعة السادسة صباحاً، تتراوح بالسجن ما بين 6 أشهر وحتى 3 سنوات.
 
إضافة إلى غرامة مالية تتراوح ما بين 50 و 500 ألف ليرة سورية، وفق المادة 13 من المرسوم رقم 7، الصادر عام 2007 الخاص بمكافحة الأمراض السارية.
 
وتنص المادة 13 من المرسوم رقم 7 على أن "كل من قام عن قصد بإخفاء مصاب أو عرّض شخصاً للعدوى بمرض سارٍ، أو تسبّب عن قصد بنقل العدوى للغير، أو امتنع عن تنفيذ أي إجراء لمنع تفشي المرض الساري، يعتبر أنه ارتكب جرماً ويعاقب بالسجن من 6 أشهر إلى 3 سنوات، وبالغرامة المالية من 50 ألف إلى 500 ليرة سورية، أما المتضرر يحكم له بالتعويض عن الأضرار التي لحقت به حال ادعائه بذلك".
 
ونشرت وزارة الداخلية كافة الإجراءات التنفيذية لحظر التجوال الجزئي، منها "تسليم المخالفين للشرطة لتسليمهم إلى القضاء، وتقديم التسهيلات للقطاع الإنتاجي، ولفرق الهلال الأحمر السوري، وتسهيل حركة الآلية التي تقوم بإيصال الخدمات الأساسية".

اقرأ أيضاً: تطورات "كورونا" لحظة بلحظة... تعرف إليها
 
وفي اليوم الأول بعد إقرار حظر التجوال الجزئي، أعلنت وزارة الداخلية توقيف 153 شخصاً، أمس الأربعاء،  من محافظات مختلفة، بسبب مخالفتهم لقرار حظر التجوال.
 
ولفتت الوزارة إلى أنّ الموقوفين سيقدمون إلى القضاء المختص، لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم، نتيجة مخالفة القرار.
 
ودخل حظر التجول الجزئي حيّز التنفيذ مساء أمس الأربعاء، لمدة 12 ساعة يومياً من الساعة الـ 6 مساء وحتى الساعة الـ 6 صباحاً، وحتى إشعار آخر.
 
وكانت وزارة الصحة لدى النظام أعلنت، الأربعاء، تسجيل 4 إصابات جديدة بكورونا ليرتفع عدد المصابين إلى 5 أشخاص. موضحة أنه تم وضعهم في الحجر الصحي، وفق وكالة "سانا".
 
وبلغ عدد الوفيات بفيروس كورونا حول العالم 21 ألف و308 ، بينما بلغ عدد الإصابات به 472 ألف و109 في 175 بلداً. في حين بلغ عدد المتعافين منه حتى اللحظة 114 ألف و713 شخصاً.
 
من جهتها أعلنت "الإدارة الذاتية" في شمال وشمال شرقي سوريا حظر التجوال في كافة مناطقها ابتداء من الـ 23 من آذار الحالي. بحيث تمنع الحركة والانتقال ما بين المناطق والمدن الرئيسية، وإغلاق كافة المطاعم والمقاهي والتجمعات التجارية والحدائق العامة والعيادات الطبية الخاصة وصالات الأفراح وخيم العزاء.

قد يهمك: خمسة أخبار مفرحة يجب أن تعرفها في زمن الكورونا
 
واستثنى قرار الحظر كافة المستشفيات والمراكز الصحية العامة والخاصة والمنظمات ومحلات بيع المواد الغذائية حصراً، وسيارات نقل المواد الغذائية، وحليب الأطفال وصهاريج نقل المحروقات والفيول.
 
وخصّصت "الإدارة الذاتية" وحدات لتسيير دوريات تعتقل من يخالف قرار حظر التجوال المفروض خوفاً من انتشار وباء كورونا.  في ظل عدم إعلان هيئة الصحة في الإدارة الذاتية عن أي إصابة بفيروس كورونا حتى الآن.
 
وقال حسن حسين مراسل "روزنة" في الحسكة، إنه تم اعتقال عدة أشخاص أمس الأربعاء، في مدينة القامشلي، بسبب عدم تقيدهم بقرار حظر التجوال.
 
وأعلن وزير الداخلية في "الإدارة الذاتية" كنعان بركات منذ يومين، أنه سوف يتم اعتقال أي شخص يخالف أوامر حظر التجول.
 
وبلغ عدد الوفيات بفيروس كورونا حول العالم 21 ألف و308 ، بينما بلغ عدد الإصابات به 472 ألف و109 في 175 بلداً. في حين بلغ عدد المتعافين منه حتى اللحظة 114 ألف و713 شخصاً.