الأمم المتحدة تعقد اجتماعاً الشهر المقبل لإطلاق سراح المعتقلين بسوريا

الأمم المتحدة تعقد اجتماعاً الشهر المقبل لإطلاق سراح المعتقلين بسوريا
الأمم المتحدة تعقد اجتماعاً الشهر المقبل لإطلاق سراح المعتقلين بسوريا
أخبار | ٣٠ يناير ٢٠٢٠

قالت نائبة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا، خولة مطر، إن مجموعة العمل المعنية بالإفراج عن المعتقلين والمختطفين في سوريا ستعقد اجتماعاً في جنيف شهر شباط المقبل.

 
وأوضحت مطر، أنّ مجموعة عمل تشارك فيها (روسيا وإيران وتركيا والأمم المتحدة) ستجتمع للمرة الأولى لمناقشة الإفراج عن المعتقلين والمختطفين في سوريا، ومناقشة نقل الجثث وتحديد هوية المفقودين في وقت لاحق الشهر المقبل.
 
ولفتت إلى أن غير بيدرسن، المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا سيعمل على حل التناقضات بين الأطراف السورية، وفق صحيفة "نوفوستي".

اقرأ أيضاً: التثقيف في سجون النظام.. قصصٌ لم تحكى بعد

وكانت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" قالت في تقريرها الصادر مطلع الشهر الحالي، إنَّ ما لا يقل عن 4671 حالة اعتقال تعسفي تم توثيقها عام 2019، بينها 178 حالة في كانون الأول الفائت.
 
وأوضح التقرير أن قوات النظام السوري اعتقلت العام الفائت 2797 حالة بينهم نساء وأطفال، و64 شخصاً على يد تنظيم "داعش"، و 303 أشخاص على يد "هيئة تحرير الشام".
 
كما وثّق التقرير  405 حالات اعتقال تعسفي على يد فصائل في المعارضة السورية، و1102 حالة على يد "قوات سوريا الديمقراطية".
 
وأشارت الشبكة في تقرير لها شهر آذار العام الفائت، أن نحو 13 ألف شخص قتلوا جراء التعذيب في سجون النظام منذ آذار 2011، بينما لا يزال  128 ألفًا قيد الاعتقال.