حساب "تويتر" مزور يُشيع وفاة وليد المعلم 

حساب "تويتر" مزور يُشيع وفاة وليد المعلم 
حساب "تويتر" مزور يُشيع وفاة وليد المعلم 
RT

أخبار | ٢٣ يناير ٢٠٢٠
تناقلت مواقع إعلامية لبنانية، و ناشطون سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي، نبأ وفاة نقله "حساب مزور" على "تويتر" منسوب لوزير الخارجية اللبناني ناصيف حتي، حيث ادعى مؤسس الحساب وفاة وزير خارجية النظام السوري وليد المعلم، مساء اليوم الخميس. 

"روزنة" تابعت المصدر الأساس الناقل للنبأ، ليتبين أن الحساب الذي نقل خبر وفاة المعلم؛ كان صفحة مزيفة، تم إنشاءها منذ يومين فقط، ولم ينشر عليها أي تغريدة سوى ما تم بثه من إشاعة وفاة المعلم. 
التغريدة التي تناولت وفاة المعلم لم تدم سوى ساعة واحدة قبل أن يتم نشر تغريدة أخرى توضح أن الصفحة مزورة، قبل أن يتم إقفالها لاحقاً، دون أن تتدخل إدارة "تويتر" لإغلاق الصفحة.

 
وكان حتي، أعلن في تصريح صحفي أن صفحته على "تويتر" تعرضت للقرصنة، مؤكدا أن لا علاقة له بالتغريدة التي تحدثت عن وفاة نظيره السوري، بعد أن تم نسب تغريدة إليه على موقع "تويتر" ذكرت أن "وزارة الخارجية السورية تعلن وفاة وزير الخارجية وليد المعلم، وسيصدر بيان قريب بهذا الشأن".

اقرأ أيضاً: صور بشار الأسد تتسبب باعتقال عشرات الطلاب الفلسطينيين بدمشق

 ورغم أن موقع قناة "إل بي سي" اللبنانية نقلت عن الصفحة المزيفة إلا أنها عادت عن خطأها بالنشر، من خلال نقل تصريح خاص عن الوزير اللبناني أكد فيه عدم مسؤوليته عما تم نشره. 
 
من ناحيته نفى وزير الإعلام في حكومة النظام السوري صحة الخبر المنسوب إلى حساب وزير الخارجية اللبنانية ناصيف حتي؛ على صفحة في "تويتر"، عن وفاة المعلم، وقال سارة: "ان الوزير المعلم بصحة جيدة، ويمارس عمله كالمعتاد، ولا أساس لهذا الخبر على الإطلاق".
 
كذلك فقد نقل موقع قناة "روسيا اليوم" عن نائب وزير الخارجية في حكومة النظام، فيصل المقداد، قوله إن  وليد المعلم بصحة جيدة وهو يتابع عمله بشكل اعتيادي في مكتبه بمبنى الخارجية.

وتعرض وزراء الحكومة اللبنانية الجديدة، إلى موجة غير مسبوقة من القرصنة منذ أمس الأربعاء، حيث تم إنشاء حسابات وهمية بأسمائهم، أو قرصنة صفحاتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.