قصف صاروخي يستهدف دمشق عبر الأجواء اللبنانية

قصف صاروخي يستهدف دمشق عبر الأجواء اللبنانية
قصف صاروخي يستهدف دمشق عبر الأجواء اللبنانية
أخبار | ٢٣ ديسمبر ٢٠١٩

ذكرت وكالة "سانا" إن الدفاعات الجوية لقوات النظام السوري تصّدت في أجواء العاصمة دمشق لصواريخ معادية قادمة من اتجاه الاحتلال الإسرائيلي.

 

وأشارت الوكالة، أمس الأحد، إلى سقوط أحد الأهداف المعادية في منطقة عقربا بريف دمشق.
 
وفي ذات السياق، نقلت وكالة "رويترز" عن مصدر في التحالف الإقليمي الداعم للنظام السوري قوله: "إنّ أربعة صواريخ كروز أطلقت على الأرجح عبر السواحل مروراً بالمجال الجوي اللبناني باتجاه سوريا".
 
ولم يعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي حتى الآن عن القصف، كما لم تذكر وسائل إعلام النظام أي معلومات عن حجم الأضرار جراء القصف الإسرائيلي.

وقال "المرصد السوري لحقوق الإنسان" إن 3 انفجارات هزّت العاصمة دمشق وريفها، ناجمة عن تصدي الدفاعات الجوية التابعة للنظام لصواريخ يعتقد أنها إسرائيلية طالت مواقع لقوات النظام والقوات الإيرانية في محيط العاصمة دمشق.

وأوضح أن 3 أشخاص على الأقل قتلوا جراء القصف الإسرائيلي على المنطقة الواقعة بين السيدة زينب وعقربا جنوب العاصمة دمشق، مساء أمس الأحد،  وأنهم من جنسيات غير سورية، يرجح أنهم يحملون الجنسية الإيرانية، وسط معلومات عن مزيد من القتلى والجرحى.

اقرأ أيضاً: إسرائيل تقصف مبنى في دمشق.. و"الجهاد الإسلامي" تؤكد استهداف قياديين لها
 
واستهدفت إسرائيل في تشرين الثاني الفائت مطار دمشق الدولي ومطار المزة العسكري، وفق ما أعلن الجيش الإسرائيلي.
 
وكان شخصان قتلا وأصيب عشرة آخرون في شهر تشرين الثاني الفائت، جراء استهداف صاروخي لبناء سكني قرب السفارة اللبنانية في منطقة المزة في العاصمة دمشق.
 
وذكرت وكالة "سانا"، نقلاً عن مصدر عسكري، أن وسائط الدفاع الجوي دمر أحد الصواريخ قبل الوصول إلى هدفه في حين وصل صاروخان آخران، وأصابا منزل القيادي في "حركة الجهاد" الفلسطيني أكرم العجوري في حي المزة الغربية، ما أسفر عن مقتل ابنه معاذ وإصابة حفيدته بتول ومقتل عبد الله يوسف حسن، وإصابة 9 مدنيين آخرين.
 
قد يهمك: "إسرائيل" تُحذّر من تحويل سوريا إلى مستنقع لإيران
 
وكان وزير الدفاع الإسرائيلي، نفتالي بينيت، قال منذ نحو أسبوع إن إيران تحاول تدشين قواعد عسكرية لها في الأراضي السورية، وإن الجيش الإسرائيلي سيعمل على عرقلة هذا الأمر بأي شكل كان.
 
وأضاف بينيت وزير الدفاع الإسرائيلي الجديد، وفق  صحيفة "معاريف" العبرية، أن إيران تعمل على إشعال النيران في البلاد حولها، بدعوى أنها متمركزة في لبنان، وتعمل على تأسيس قواعد في سوريا وقطاع غزة.
 
يذكر أن إسرائيل أبلغت موسكو سابقاً  أنها ستواصل قصف أهداف في سوريا، رغم قرار موسكو تسليح النظام السوري بمنظومة صواريخ "إس-300" المتطورة للدفاع الجوي، في تشرين الثاني العام الفائت.