أنقرة: قمة رباعية حول سوريا خلال اجتماعات دول الناتو

أنقرة: قمة رباعية حول سوريا خلال اجتماعات دول الناتو
أنقرة: قمة رباعية حول سوريا خلال اجتماعات دول الناتو
arabic.sputniknews

أخبار |٠٣ ديسمبر ٢٠١٩

قال "حزب العدالة والتنمية" الحاكم إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ينوي عقد قمة رباعية مع زعماء فرنسا وبريطانيا وألمانيا حول الملف السوري، وذلك خلال اجتماعات حلف الناتو في لندن.
 

وأوضح المتحدث باسم "حزب العدالة والتنمية" عمر جليك، في مؤتمر صحفي ، أمس الاثنين، في أنقرة، أن أردوغان سيتوجه إلى لندن للمشاركة في قمة الناتو التي تعقد يومي الثلاثاء والأربعاء.
 
وأشار إلى أن أردوغان سيلتقي نظيريه الأميركي دونالد ترامب والفرنسي ماكرون، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، لافتاً إلى أنّه سيعقد على هامش هذه الاجتماعات قمة رباعية مع قادة الدول تلك حول الشأن السوري.
 
وقال تعليقاً على مواقف دول الناتو حول العمليات العسكرية التركية في سوريا منذ عام 2016، "أصدقاؤنا في الناتو يقولون إنهم يتفهمون مخاوفنا الأمنية، لكننا لا نلمس دعماً على الأرض، وبالرغم من ذلك، فإن تركيا تمتلك القدرة والإمكانات اللازمة لضمان أمنها بمفردها".
 
وتعرّضت تركيا لنقد من قبل دول الناتو بسبب إطلاقها عملية "نبع السلام" في الـ 9 من شهر تشرين الأول الماضي ضد "قوات سوريا الديمقراطية" التي تعتبرها أنقرة منظمة إرهابية تابعة لـ"حزب العمال الكردستاني".

 اقرأ أيضاً: تركيا: قطر قد تدعم خطط توطين اللاجئين بشمال شرقي سوريا

وأعلن المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن شهر تشرين الثاني الفائت، عن قمة رباعية بشأن سوريا لفرنسا وتركيا وبريطانيا وألمانيا، في العاصمة البريطانية لندن، عقب قمة حلف الناتوفي الـ 3 و4 من كانون الأول.
 
وأوضح قالن أن القمة ستتناول الوضع في سوريا ومكافحة الإرهاب، إضافة إلى العلاقات الثنائية بين تركيا وكلاً من الدول الثلاث، داعياً واشنطن وموسكو للإيفاء بالتزاماتهما بشأن اتفاق المنطقة الآمنة شمال شرقي سوريا، وسحب "قوات سوريا الديقراطية" من المنطقة.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال منذ نحو أسبوع إنه من الممكن أن تدعم دولة قطر خطط تركيا لتوطين نحو مليون لاجئ في شمال شرقي سوريا، وأشار أردوغان إلى أنه عرض الخطط أيضاً على الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي دونالد ترامب.
 
وأضاف أن سيجدد دعوته لعقد اجتماع المانحين في قمة حلف شمال الأطلسي في لندن، وقال إن تحويل هذه الخطط إلى واقع سيكون نموذجاً يحتذى أمام العالم.
 
وتستضيف تركيا نحو 3.5 مليون لاجئ سوري، موزعين على مدن وبلدات في مناطق متفرقة من البلاد، أبرزها: "عينتاب، هاتاي، أورفا، واسطنبول"، فيما يعيش 250 ألف منهم في مخيمات قريبة من الحدود التركية مع سوريا جنوب البلاد،  حيث فرّ معظمهم هربًا من الحرب الدائرة في بلادهم.
 
 


اقرأ المزيد