عشرات الضحايا في تفجير جديد يضرب تل أبيض

عشرات الضحايا في تفجير جديد يضرب تل أبيض
عشرات الضحايا في تفجير جديد يضرب تل أبيض
الصورة من الأرشيف - وكالة الأناضول

أخبار | ٢٣ نوفمبر ٢٠١٩
قُتل حوالي 10 أشخاص وجُرح أكثر من 25 آخرين، إثر انفجار سيارة مفخخة في مدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي.


وحدث الانفجار في منطقة الصناعة بمدينة تل أبيض الخاضعة لسيطرة فصائل "الجيش الوطني" المعارض المدعوم من أنقرة، و رجّحت مصادر أن يرتفع عدد ضحايا التفجير، وذلك بسبب وجود عدد من المصابين بحالة خطرة، فضلا عن تواجد عدد من الجرحى تحت ركام أبنية مدمرة في المنطقة، تعمل فرق الدفاع المدني إلى انتشالهم حتى ساعة إعداد الخبر. 

كذلك فإنه تم انتشال بعض الجثث من تحت الركام بعدما تحولت إلى أشلاء نتيجة التفجير.

ولم تتبنى أي جهة مسؤوليتها عن التفجير حتى الآن، فيما كانت أنقرة قد اتهمت "وحدات حماية الشعب" الكردية بضلوعها في التفجير السابق الذي ضرب تل أبيض.

وكان قد سقط عشرات الأشخاص بين قتيل وجريح جراء تفجير سيارة مفخخة، استهدف يوم الثاني من شهر تشرين الثاني الجاري، سوقا شعبية في مدينة تل أبيض.

اقرأ أيضاً: حلب: عشرات الضحايا بانفجار مفخخة في مدينة الباب

وأفادت مصادر محلية -آنذاك- أن التفجير نفذ بواسطة سيارة مفخخة بالقرب من محطة وقود في سوق شعبية وسط تل أبيض، في ثاني حادث من نوعه منذ سيطرة "الجيش الوطني" المعارض على منطقة عمليات "نبع السلام" التي أطلقتها تركيا ضد مناطق شمال شرقي سوريا.

وتكررت التفجيرات شمال وشرق حلب، خلال الفترة الماضية، ما أسفر عن مقتل وجرح عشرات المدنيين والعناصر المسلحة المدعومة من أنقرة؛ التي تسيطر على المنطقة. 

وكان انفجار عنيف هز مدينة الباب (الواقعة بمنطقة درع الفرات) في الريف الشمالي الشرقي لمحافظة حلب، ظهر يوم السبت الفائت، إثر تفجير سيارة مفخخة في منطقة الكراج بالمدينة، الأمر الذي تسبب بسقوط خسائر بشرية فادحة. 

اقرأ المزيد