بمرافقة "قسد"... وفد للنظام يصل سد الفرات

بمرافقة "قسد"... وفد للنظام يصل سد الفرات
بمرافقة "قسد"... وفد للنظام يصل سد الفرات
facebook

أخبار |٠٢ نوفمبر ٢٠١٩

وصل وفد تابع لحكومة النظام السوري، يوم أمس الجمعة، إلى منشأة "سد الفرات" في محافظة الرقة، في زيارة هي الأولى من نوعها منذ سنوات. 

واستغلت حكومة دمشق الاتفاق الموقع بينها و "قسد" منتصف الشهر الفائت برعاية روسية، وقضى بحدوث تفاهم بين الطرفين، الأمر الذي عجّل من تواجد وفد دمشق في "سد الفرات" للمرة الأولى منذ عام 2013 حينما خرجت المحافظة عن سيطرتها. 
 
 
وذكرت صفحة رئاسة مجلس الوزراء على "فيسبوك" يوم أمس، أن الوفد ضم وزيري الموارد المائية، حسين عرنوس، والإدارة المحلية حسين مخلوف، الذين اطلعا على واقع سد الفرات في مدينة الطبقة التابعة لمحافظة الرقة (شرقي سوريا)، مشيرة إلى "وجود 4 مجموعات كهربائية تعمل في السد من أصل 8، إضافة إلى وجود أضرار بالمنشآت التابعة له".

وبحسب مصادر "روزنة" فإن اللافت أن وفد دمشق وصل إلى المنشأة بمرافقة عناصر الشرطة العسكرية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية "قسد" التي تسيطر على المنطقة منذ عام 2017، كما أن المنطقة لاتزال تخضع لسيطرتها أمنياً وإدارياً.

اقرأ أيضاً: آثار الرقة... كنوز عبثت بها داعش وحضارة شوهتها الحرب

وكان سد الفرات يؤمّن قسما كبيرا من احتياجات الطاقة الكهربائية في سوريا، وقد خرج عن سيطرة حكومة دمشق منذ عام 2013، على يد فصائل المعارضة السورية، قبل أن يسيطر تنظيم "داعش" الإرهابي على المحافظة عام 2014.

وشهد السد تهديدات عدة أدت إلى إطلاق تحذيرات من إمكان انهياره، قبل أن تتمكن "قسد" من السيطرة على المدينة في تشرين الأول من عام 2017.

اقرأ المزيد