للسوريين في تركيا: بهذه الطرق يمكنك نقل "الكيملك" من أي ولاية إلى إسطنبول

للسوريين في تركيا: بهذه الطرق يمكنك نقل "الكيملك" من أي ولاية إلى إسطنبول
للسوريين في تركيا: بهذه الطرق يمكنك نقل "الكيملك" من أي ولاية إلى إسطنبول
brocarpress

أخبار | ٣٠ أكتوبر ٢٠١٩

منذ أن بدأت السلطات التركية، بعملية التشديد القانوني على السوريين المخالفين على أراضيها، بات الحصول على بطاقة الحماية المؤقّتة "الكيملك" الصادرة عن إسطنبول، يشغل بال جميع السوريين المخالفين، ولا سيما أولئك الذين استخرجوا بطاقة "الكيملك" من ولايات تركية مختلفة لكنّهم يعيشون في إسطنبول.

 
في هذا التقرير، جمعت لكم "روزنة" أبرز الطرق التي يمكنكم من خلالها نقل بطاقة "الكيملك" إلى إسطنبول من أي ولاية تركية بشكلٍ نظامي، ما يضمن وجود إقامة في تركيا مع السوريين.
 
الحصول على إذن العمل في اسطنبول
 
نجح مؤخّرًا الكثير من السوريين بنقل "الكيملك" من ولايات مختلفة إلى إسطنبول، من خلال الحصول على "إذن عمل".

ويتوجّب على العامل تجهيز "صورة عن "الكيملك" الصادر من أي ولاية كانت، وصورة شخصية، وصورة عن جواز السفر، وعنوان سكن داخل إسطنبول"، ثم تنظيم عقد عمل مع الجهة المشغّلة، وتصديقه من "النوتر" ليتم بعدها التقديم على "إذن العمل" عن طريق البوابة الإلكترونية "e dvlet" عن طريق محاسب الجهة المُشغّلة.
 
بعد دفع رسوم "إذن العمل"، وصدور البطاقة بشكل رسمي، على الشخص أن يعود إلى ولايته التي استخرج بطاقة "الكيملك" منها والحصول على "إذن نقل إلى إسطنبول" من شعبة الأجانب في هذه الولاية، على أن يبرز في طلبه "إذن العمل الذي حصل عليه من إسطنبول"، ثم يعود صاحب الطلب إلى إسطنبول ومعه "إذن النقل من ولايته الأساسية، وإذن العمل، وسند إقامة من المختار وعنوان منزل" ويتّجه بهذه الوثائق إلى شعبة الأجانب في اسطنبول (بيازيد أو سلطان بيليه) لنقل بطاقة "الكملك" من هناك ويتم سحب "الكيملك" القديم ومنحه كملك صادر عن إسطنبول.
 
القبول الجامعي في إسطنبول
 
تتم هذه الطريقة من خلال الحصول على ورقة القبول الجامعي، واستخراج "وثيقة قيد الطالب" المعروفة باسم "أورنجي بلغسي" ومن خلالها يمكن التقدّم بطلب نقل "الكيملك" إلى إسطنبول، وذلك عن طريق زيارة شعبة الأجانب في الولاية التي صدر منها "الكيملك"، وإبراز القبول الجامعي و"وثيقة قيد الطالب"، ثم يطلب الشخص إذن نقل الكملك إلى إسطنبول.

بعد منح الشخص إذن النقل، يتوجّه على الشخص السفر إلى إسطنبول، والتوجّه إلى شعبة الأجانب هناك مصطحبًا معه "الكملك"، وإذن النقل من الولاية الأساسية، وثيقة قيد الطالب (أورنجي بلغسي) والبطاقة الجامعية"، حيث يتم نقل الكيملك إلى إسطنبول.
 
عائلات طلاب المدارس المستمرّون بالتحصيل العلمي
 
ويُعتبر الشرط الرئيسي في هذه العملية، هو استمرار الطالب في التعلّم من خلال إثبات أنّه كان يدرس العام الماضي في إحدى مدارس إسطنبول، وتتم من خلال تسجيل البيانات الكاملة للطالب وأسرته من خلال التطبيق الذي أتاحه "منبر الجمعيات السورية"

ثم يتم منح العائلة مٌقدّمة الطلب رقم انتظار، ثم يتم وضعها على قائمة الانتظار، ثم تقوم إدارة الهجرة بالاتصال بالعائلة وتطلب قدومها مع الوثائق الداعمة لاستخراج "كيملك" صادر عن ولاية إسطنبول.

اقرأ أيضاً: كيف تحجز موعداً في القنصلية السورية في إسطنبول؟

أحد الزوجين يملك "كيملك" من اسطنبول؟
 
إذا كان أحد الزوجين يملك "كيملك" صادر عن إسطنبول، يمكن للطرف الآخر في الزواج، وأولادهما الذين يقل عمرهم عن 18 عامًا أن ينقلوا بطاقة الكيملك" إلى إسطنبول أيضًا.

وهنا لا بد من إثبات عملية الزواج قانونيًا، إمّا عن طريق تسجيل الزواج في ولاية إسطنبول، أو الولاية التي يعيش فيها الزوج الآخر، أو تصديق عقد الزواج السوري في "القنصلية السورية في إسطنبول" ثم ترجمته إلى التركية، وبعدها تصديقه من الوالي والقائم مقام و"النوتر"، وهنا لا بد أن يكون عمر الزوجين فوق 18 عامًا، وبعد ذلك يتم الانتقال بهذه الوثائق إلى شعبة الأجانب في إسطنبول لإتمام عملية نقل "الكيملك" لأحد الزوجين إلى الولاية.
 
تأسيس شركة في إسطنبول
 
يتيح تأسيس الشركة في إسطنبول، فرصة لنقل "الكيملك" إلى هذه الولاية، ولكن الشرط الأساسي هنا أن تكون الشركة فاعلة وفيها حركة أموال ونشطة، لا أن تكون شركة وهمية، حيث يحصل الشخص بموجب أوراق الشركة على "إذن نقل" من ولايته مدّته 15 يومًا يتم النقل خلال هذه الفترة.

غير انّه في بعض الأحيان يُرفض طلب نقل الكملك بموجب الشركة إذا كان رأسمالها يقل عن 300 ألف ليرة تركية وهو أمر يختلف من ولاية لأخرى ومن موظف لآخر.