في "أكتوبر الزهري"... فنانات تحدّين سرطان الثدي 

في "أكتوبر الزهري"... فنانات تحدّين سرطان الثدي 
في "أكتوبر الزهري"... فنانات تحدّين سرطان الثدي 
أخبار |٠١ أكتوبر ٢٠١٩

مع بداية اليوم الأول من مبادرة الشهر العالمي للتوعية من مخاطر سرطان الثدي "أكتوبر الزهري"، نستذكر فنانات سوريات وعربيات كنّ مثالاً للأمل في كفاحهن بمحاربة المرض والتغلّب عليه.

 
سرطان الثدي "Breast Cancer " هو مرض يصيب النساء بالتحديد، ولكنه قد يصيب الرجل بنسبة أقل بكثير، وينخفض عدد الوفيات الناجمة عن المرض، لتوفّر مجموعة واسعة من العلاجات.
 
نورا رحال والسرطان

الفنانة السورية نورا رحّال لم تستسلم لمرض سرطان الثدي الذي أصابها عام 2007، حيث ساعدها الكشف المبكر للمرض على سرعة الشفاء منه وعودتها إلى الفن، وخضعت خلال فترة العلاج لعملية استئصال الثدي وعملية الترميم بعده.
 

وعلّقت رحّال آنذاك على مرضها:  بأن "الأصعب من رحلة المرض هو الشفاء منه"، وبخاصة التجميل التي قامت بها بعد استئصال الثدي والتي استمرت لأكثر من عامين ونصف، حيث أكدت تمسكها بالحياة وبعد شفائها قالت: " ازددت أنوثة ومعرفة بمعنى الانوثة… أنا معافاة اليوم، وسعيدة.. أقدر قيمة جسدي وأشكر الله يومياً على هذه التجربة التي هي أجبن من أن تهزمني أو تكسرني... أنا أحب الحياة أحب نفسي وكل من حولي، واتمنى ألا تتكرر مرة أخرى.".
 
رندة مرعشلي ضحية السرطان

لكن المرض وجد طريقه إلى روح الفنانة رندة مرعشلي في تشرين الأول عام 2015،  التي عاشت معاناة لأكثر من 3 سنوات، وبعد تدهور صحتها لفظت أنفاسها في المستشفى الإيطالي في العاصمة دمشق عن عمر يناهز الـ 39 سنة.
 
ونعاها زوجها نورس عبّود على حسابه الشخصي في "فيسبوك" قائلاً: "انتهت الكلمات، وثقل الهواء، وتغير لون الشجر، وتوشحت السماء بألوان الحزن، وبعد اليوم لا يوجد معنى حتى للنظر، وداعاً رندة مرعشلي، وداعاً يا حبيبتي، ودنيتي."
 
شاركت مرعشلي في العديد من الأعمال التلفزيونية والسينمائية، كان آخرها  مسلسل "دامسكو" الذي عرض في رمضان 2015، وشاركت في مسلسل "حي المزار" في تسعينيات القرن الماضي، ومسلسل "ورود في تربة مالحة"و غيرها الكثير.
 
 
اقرأ أيضاً: كل ما يجب معرفته عن سرطان الثدي
 
إليسا قاومت

أما عربياً، أعلنت الفنانة إليسا عن مرضها بسرطان الثدي في شهر آب العام الفائت، من خلال أغنية مصورة تحت عنوان"إلى كل اللي بحبوني"، أكدت في نهايتها تعافيها من المرض، إلا أنها طوال فترة العلاج لم تعلن عن ذلك.
 
وتتحدث إليسا في أغنيتها عن تفاصيل مرضها وعلاجها وتعاطي الطبيب معها، الذي قال لها  إنها تتعامل مع المرض المميت وكأنه زكام عادي وتخلصت منه، وسجلت أغاني ألبومها أثناء مرضها، كما صورت لحظة سقوطها على المسرح في دبي، للإشارة إلى إصابتها بالمرض.
 
وختمت أغنيتها برسالة مكتوبة إلى النساء وهي : " انا تعافيت قاومت المرض وغلبته . الكشف المبكر لسرطان الثدي قادر على إنقاذ حياتك. لا تهمليه واجهيه، إفعلي ذلك "مش كرمالك، كرمال كل اللي بيحبوكي".
 
 
قد يهمك: ابتعدي عن هذه الأمور لتجنّب سرطان الثدي
 
الممثلة المصرية مي الغيطي، أطلت في حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عام 2018 بفستان أنيق وبفتحة صدر، ما دعا عدداً من الشخصيات لانتقاد إطلالتها، والتي أكدت أنها تقصّدت ارتداء ذلك الفستان آنذاك، بهدف الكشف عن رحلتها مع سرطان الثدي.
 
وروت الغيظي قصتها على حسابها في "انستغرام" بقولها: " دائماً أحب ارتداء فستان بفتحة صدر على شكل V، لأكشف عن ندوب في الصدر ناتجة من جراحة إزالة ورم سرطاني بالثدي"، وأضافت: "أردت أن أرتدي هذا الفستان على وجه التحديد لأنه جعلني أبدو وكأني أميرة محاربة، لا أبالي بما يقوله الناس عني، قصدت فقط أن أظهر الندوب التي أفتخر بها".
 
 

الإعلامية المصرية بسمة وهبة، والفنانة الكويتية مريم الصالح، وغيرهن الكثير ممن أصبن بذلك المرض الخبيث، قاومنه حتى الشفاء.
 
وبحسب الدراسات فإن سرطان الثدي هو الثاني في العالم من حيث الإصابات لعام 2017، رغم حملات التوعية، حيث بلغ عدد الإصابات إلى مليون و671 ألف مصابة، أما في الوطن العربي فتصدرت النساء القائمة بسرطان الثدي، يليهن المصابين بسرطان الرئة، فسرطان المثانة ثالثاً، وبلغ عدد الإصابات بالسرطان بشكل عام في دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نحو 500 ألف إصابة، وفي سوريا خاصة نحو 21 ألف إصابة.
 
في مقابلة سابقة مع "روزنة"، أكدت الطبيبة الجراحية، هالة الحلبي؛ على ضرورة الكشف المبكر عن سرطان الثدي، مشيرة إلى أن 18 إلى 20 بالمئة من وفيات السرطانات عند النساء بسبب سرطان الثدي، ونسبة 3 من 10 سيدات، سيصبن بمرحلة ما من مراحل حياتهنّ بسرطان الثدي.
 
وعن أهمية الكشف المبكر قالت الطبيبة، إنه علاج، وفي بعض المراحل شفاء تام، وفي حال تأخّر الكشف تكون خطورة المرض أشد، والمعاناة والوفيات أكثر.
 
 
 
 
 

اقرأ المزيد