حلف رباعي تقوده الولايات المتحدة لمواجهة النفوذ الروسي في المنطقة

حلف رباعي تقوده الولايات المتحدة لمواجهة النفوذ الروسي في المنطقة
RT

أخبار ١٠ ديسمبر ٢٠١٨ |روزنة
 
كشفت تقارير إعلامية عن نوايا إسرائيلية-أمريكية مشتركة لإقامة "محور إقليمي"، يكون مضاداً للمحور الذي تقوده روسيا وتركيا في الشرق الأوسط وخصوصاً في سوريا.

ونقلت الإذاعة العامة الإسرائيلية؛ يوم أمس الأحد، عن مساع رئيس حكومة الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالمشاركة مع الولايات المتحدة لإقامة المحور الإقليمي مع اليونان وقبرص.

ووصلت المحادثات المتقدمة بين تل أبيب وواشنطن إلى ضرورة عقد لقاء رباعي تشارك فيه الولايات المتحدة وإسرائيل واليونان وقبرص، خلال الأشهر القريبة المقبلة، حيث سيشارك في اللقاء الرباعي رؤساء الحكومات الثلاث، إضافة إلى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو.

وبحسب الإذاعة الإسرائيلية، فإن هدف هذا اللقاء الرباعي هو منح الدعم الأميركي بشكل رسمي لتمتين العلاقة بين إسرائيل واليونان وقبرص، الذي تعتبره واشنطن "المحور الديمقراطي في الشرق الأوسط".

وأكد تقرير الإذاعة أن الولايات المتحدة تدرس إقامة تعاون مشترك مع أطراف اللقاء الرباعي، وضمنها إمكانية إجراء مناورة عسكرية رباعية في البحر المتوسط.

ويثير الوجود الأميركي المتزايد في قبرص قلق روسيا ورئيسها فلاديمير بوتين، حيث أعلنت الخارجية الروسية مؤخراً؛ أن التموضع العسكري الأميركي في قبرص "لن يبقى من دون رد".

وتنظر إسرائيل والولايات المتحدة بتوجس إلى الوجود العسكري الروسي في سوريا، وسيطرة موسكو على القرار بكل ما يتعلق بسوريا، وخاصة على الأجواء السورية، ما يعرقل حرية الطيران الحربي للإحتلال الإسرائيلي في سوريا، ويقلل إمكانات شن غارات فيها.

وكان نتنياهو قد أبلغ وزراءه، في مستهل جلسة الحكومة، أمس (الأحد)، بأنه "في موازاة حملة درع الشمال على الحدود اللبنانية، تعمل إسرائيل على الصعيد الدبلوماسي من أجل إدانة حزب الله اللبناني؛ وإيران وتشديد العقوبات المفروضة عليهما".