أمريكا وإسرائيل تبحثان إخراج إيران من سوريا

أمريكا وإسرائيل تبحثان إخراج إيران من سوريا
أمريكا وإسرائيل تبحثان إخراج إيران من سوريا
arabi21

أخبار | ٢٠ أغسطس ٢٠١٨

وصل مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، جون بولتون، إلى إسرائيل لإجراء محادثات مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، حول القضية السورية، ومسألة إخراج القوات الإيرانية من سوريا بشكل كامل.

 
وقال بولتون، أمس الأحد،  إن "هدف الولايات المتحدة وإسرائيل، هو إخراج القوات الإيرانية من العمليات الهجومية التي تقوم بها في سوريا والعراق، وإنهاء دعم إيران لحزب الله"، حسبما نقلت رويترز.
 
وأضاف أن انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الإيراني وإعادة فرض العقوبات على طهران "يسببان اضطرابات فعلية للاقتصاد الإيراني" ويؤثران في قدرة طهران "على شن هجمات" في المنطقة.
 
وأعلن بولتون أنه سيجتمع بنظيره الروسي نيكولاي باتروشيف الخميس القادم، في إطار جولته أوكرانيا وجنيف، حيث يأتي اجتماع جنيف لمتابعة قمة تموز التي جمعت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنطيره الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي، بحسب البيت الأبيض.
 
من جهته قال نتنياهو لبولتون، إن "أهم قضية يتطلع إلى مناقشتها هي "كيفية مواصلة ردع العدوان الإيراني في المنطقة والتأكد من عدم امتلاك طهران أسلحة نووية".

اقرأ أيضاً: الصين: لا يوجد رقم واضح لعدد "الأويغور" المقاتلين بسوريا
 
وسبق أن أعلن  المبعوث الروسي الخاص إلى سوريا ألكسندر لافرنتييف، في الثاني من الشهر الجاري،  أن القوات الإيرانية سحبت أسلحتها الثقيلة في سوريا إلى مسافة 85 كيلو متر من هضبة الجولان المحتلة، إلا أنّ الاحتلال الإسرائيلي اعتبر هذا الانسحاب غير كاف، حسب وكالة تاس الروسية.
 
وينتشر في سوريا قوات من الحرس الثوري الإيراني، تصفهم طهران بـ "المستشارين العسكريين"، كما تدعم إيران جماعات تقاتل إلى جانب جيش النظام أبرزها "حزب الله" اللبناني، و"لواء أبو الفضل العباس" العراقي.