ضحايا مدنيون بقصف على ريف درعا

ضحايا مدنيون بقصف على ريف درعا
ضحايا مدنيون بقصف على ريف درعا
أخبار | ٠٤ يونيو ٢٠١٧

سقط ضحايا مدنيون بقصف شنه جيش النظام السوري على ريف درعا، اليوم الأحد، بالتزامن مع تعرض أحياء في مدينة درعا لقصف بالبراميل المتفجرة والنابالم، في وقت أطلقت فصائل معارضة معارك ضد مقاتلين مناصرين لـ "داعش" بريف درعا الغربي.

وقال مراسلنا في درعا، على المحاميد، إن عدداً من المدنيين بينهم سيدات وطفلة قتلوا نتيجة قصف من قبل جيش النظام على بلدة الغارية الغربية بريف درعا.

وأضاف أن الأحياء الخاضعة لسيطرة فصائل معارضة في درعا وبينها طريق السد والمخيم وأطراف المنشية، تعرضت لقصف بقنابل النابالم والبراميل المتفجرة والقذائف المدفعية والصاروخية.

وأوضح أن عدد الغارات الجوية التي نفذها جيش النظام على تلك الأحياء الليلة الماضية وصباح اليوم تجاوزت الـ 50 غارة، ولم ترد بعد معلومات عن سقوط ضحايا.

إقرأ أيضاً: استئناف محادثات "أستانا" منتصف الشهر الجاري

وفي ريف درعا الغربي، بدأت فصائل المعارضة المسلحة اليوم هجوماً في منطقة حوض اليرموك ضد "جيش خالد بن الوليد" المناصر لتنظيم "داعش".

وبدأت المعارك على مشارف بلدة جلين، التي تعتبر من أقوى نقاط الاشتباك في محاولة من الفصائل المعارضة لاستعادة المناطق التي سيطر عليها "جيش خالد" مؤخراً، وفك الحصار عن قرىً يحاصرها "جيش خالد".

ويأتي تصعيد قصف جيش النظام على درعا، في ظل تدهور وضع المدنيين النازحين من المدينة والقرى المجاورة لها هرباً من القصف وبحثاً عن مكان آمن.

 يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


:الكلمات المفتاحية