ماكرون يُحذِّر من "خط أحمر" في سوريا

ماكرون يُحذِّر من "خط أحمر" في سوريا
ماكرون يُحذِّر من "خط أحمر" في سوريا
أخبار |٣٠ مايو ٢٠١٧

أعلن الرئيس الفرنسي الجديد إيمانويل ماكرون خلال استقباله نظيره الروسي فلاديمير بوتين، أمس الاثنين، أن استخدام السلاح الكيماوي في سوريا يعد "خطاً أحمر" يستدعي الرد الفوري، لافتاً إلى أن أولوية فرنسا المطلقة هي مكافحة الإرهاب واستئصال "داعش".

وأوضح ماكرون في مؤتمر صحفي مشترك مع بوتين، أن "أي استخدام للأسلحة الكيماوية سيستدعي عملاً انتقامياً ورداً سريعاً.. على الأقل من ناحية فرنسا".

وأضاف أن بلاده تؤيد "الانتقال الديمقراطي في سوريا مع الحفاظ على الدولة السورية"، مشيراً إلى أنه لا بد من النقاش مع مجمل الأطراف السورية ومن بينهم ممثلون عن بشار الأسد".

إقرأ أيضاً.. شيخ عشائري: الاتحاد الديمقراطي هو "الوجه الآخر لداعش"

ورداً على سؤال حول إعادة فتح سفارة النظام السوري في باريس، أجاب ماكرون أن ذلك "ليس أولوية".

وكشف الرئيس الفرنسي أنه اتفق مع بوتين على إنشاء "مجموعة عمل فرنسية روسية لمكافحة الإرهاب"، لافتاً إلى أن أولوية بلاده المطلقة هي مكافحة الإرهاب واستئصال المجموعات الإرهابية وخاصة الدولة الإسلامية داعش".

واتهمت عدة دول بينها فرنسا النظام السوري باستخدام أسلحة كيماوية خلال الحرب الدائرة، مشيرة إلى أن لديها أدلة على ذلك، غير أن النظام السوري ينفي مسؤولية عن استخدام تلك الأسلحة.

  يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


اقرأ المزيد