مقتل قيادي من "فتح الشام" إثر غارة للتحالف شمالي إدلب

مقتل قيادي من "فتح الشام" إثر غارة للتحالف شمالي إدلب
مقتل قيادي من "فتح الشام" إثر غارة للتحالف شمالي إدلب
أخبار | ١٧ يناير ٢٠١٧

قتل قيادي من جبهة فتح الشام (النصرة سابقاً) وأصيب آخرون، اليوم الثلاثاء، جراء غارة لطيران التحالف الدولي على قرية عقربات في ريف إدلب الشمالي.

وفي التفاصيل، أفاد مراسل روزنة في إدلب يمان العبود، بأن طائرة بدون طيار تابعة للتحالف الدولي استهدفت بغارة سيارة القيادي في فتح الشام "أبو ابراهيم التونسي"، ما أدى لمقتله وإصابة أربعة مقاتلين بينهم اثنان من "حركة أحرار الشام".

اقرأ أيضاً.. إدلب: مقتل وجرح العشرات بقصف مقر مركزي لـ"فتح الشام"

واستهدفت طائرة التحالف القيادي في قرية عقربات، الواقعة على الحدود السورية التركية، وعلى على بعد 1 كم من مخيم "لأجلكم" ضمن تمجع مخيمات قاح وعقربات، وأسفرت عن إصابة طفلين أيضاً.

يشار إلى أنه، قد قتل وأصيب العشرات من عناصر جبهة "فتح الشام"، الثلاثاء الماضي، جراء استهداف طيران التحالف الدولي لأحد المقرات المركزية للجبهة على الأطراف الجنوبية لمدينة سرمدا بريف إدلب الشمالي.

جاء ذلك بعد يومين، من مقتل أبرز المسؤولين العسكريين في "فتح الشام"، وهما المسؤول العسكري خطاب القحطاني، والقيادي البارز أبو عمر التركستاني، وذلك في غارة طائرة بدون طيار استهدفت سيارتهما على طريق إدلب باب الهوى حزانو.

قد يهمك: "جبهة النصرة" تعلن مقتل قيادي مصري بقصف التحالف ريف إدلب

واستهدف طيران التحالف الدولي، في وقت سابق، عدة قيادات تابعة لـ "فتح الشام" بريف إدلب، أبرزهم أبو الفرج المصري، الذي يعد الرجل الثاني في الجبهة بعد زعيمها "أبو محمد الجولاني".

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


اقرأ المزيد