مصدر تركي ينفي لروزنة إلغاء التأشيرة للسوريين

مصدر تركي ينفي لروزنة إلغاء التأشيرة للسوريين
مصدر تركي ينفي لروزنة إلغاء التأشيرة للسوريين
أخبار | ٢٩ أغسطس ٢٠١٦

نفى مستشار قانوني مقرب من الخارجية التركية، ما تردد من أنباء حول إلغاء تركيا طلب تأشيرة دخول "فيزا" من السوريين، واصفاً تلك الأنباء بـ "الإشاعات" التي تهدف لإحداث "بلبلة" بين السوريين وتركيا.

وأشار المستشار، أونور كوزجو، في اتصال مع روزنة، يوم الاثنين، إلى أنه "لا تغيير على القرارات التركية بشأن فرض تأشيرة على السوريين الراغبين بدخول تركيا".

وبدأت السلطات التركية في كانون الثاني الماضي بتطبيق قرارات تقضي بحصول السوريين الراغبين بدخول الأراضي التركية على تأشيرة "فيزا".

وأضاف كوزجو أنه "رغم الحرب على الإرهاب التي تخوضها تركيا إلا أن تغييراً ما لم يطرأ بعد فيما يتعلق بدخول السوريين إلى تركيا بدون فيزا لأولئك القادمين من سوريا برا ليندرجوا تحت الحماية المؤقتة، أو للسوريين في البلدان الأوروبية والمجاورة لسوريا الذين يحتاجون إلى تأشيرة وفق القانون".

وكشف عن "وجود أحاديث تدور في الخارجية التركية حول ضرورة التأكد من جميع الداخلين والخارجين من البلاد وإنه قد يكون هنالك قرارات جديدة لكنها لم تصدر حتى اللحظة"، مؤكداً "أنها ستكون على الجميع وليست خاصة بالسوريين وحسب".

ولفت المصدر التركي، إلى أن "بلاده تستعد لمنح الجنسية للسوريين الذين يستحقونها وأن وزارة العمل تدأب على توفير تصاريح عمل رسمية من منطلق إيمان تركيا بوجوب منح السوريين حقوقا متساوية مع إخوتهم الأتراك".

وتحدث عن مشكلة الطبابة قائلاً إن "هناك سوء فهم لا بد من توضيحه وهو أن الطبابة مجانية بالكامل لجميع السوريين في المشافي والمستوصفات التي تتبع للحكومة التركية وليس المشافي الأهلية والخاصة وإنه يجب أن تتم المعالجة في نفس المدينة التي تم إصدار بطاقة الإقامة (الكيملك) منها".

ودعا كوزجو إلى "عدم تداول أية أخبار ما لم يتم إعلانها بشكل رسمي من قبل الدولة التركية".

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


اقرأ المزيد