من روما: حجاب.. موجات هجرة جديدة بانتظار أوروبا

من روما: حجاب.. موجات هجرة جديدة بانتظار أوروبا
من روما: حجاب.. موجات هجرة جديدة بانتظار أوروبا
أخبار | ١١ يوليو ٢٠١٦

أكدت اليوم الاثنين، الهيئة العليا للمفاوضات "التزامها الكامل بالحل السياسي"، موضحةً أن "الوسيلة الأنجع لتخفيف معاناة الشعب السوري تكمن في التطبيق الفوري، وغير المشروط للمواد (12، 13، 14) من قرار مجلس الأمن رقم 2254".

وشدد المنسق العام لوفد الهيئة العليا للمفاوضات رياض حجاب، في تصريح صحفي، نقلته وكالة الأنباء (سمارت)، عقب اجتماع الوفد مع وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني، في العاصمة الإيطالية روما، على تطبيق بنود القرار 2254، خاصة فيما يتعلق بوقف علميات القصف الجوي والمدفعي، وإطلاق سراح المعتقلين، وتوصيل المساعدات الإنسانية للمناطق المحاصرة.

وحذر حجاب من تفاقم "الأزمة"، الأمر الذي من شأنه أن يغذي قوى التطرف والإرهاب، ويدفع بمزيد من الهجرات غير الشرعية إلى أوروبا وغيرها من الدول، حسب وصفه.

من جهته أعلن سفير الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة السورية في فرنسا، وعضو الهيئة العليا للمفاوضات منذر ماخوس، أن موقف المعارضة السورية لن يتغير، ولن تقبل ببقاء بشار الأسد بعد بدء المرحلة الانتقالية.

ونقل اليوم الاثنين المكتب الإعلامي للائتلاف الوطني السوري عن ماخوس، أن الهيئة العليا للمفاوضات ستعقد اجتماعاً في 15 من الشهر الجاري، تناقش خلاله اقتراح المبعوث الدولي إلى سورية ستيفان دي ميستورا، حول عودة مفاوضات جنيف في نهاية الشهر الجاري أو مطلع الشهر المقبل.

وأكد ماخوس أن الهيئة العليا ستناقش استمرارية الأسباب أو انتفائها، والتي علقت من أجلها المفاوضات منذ حوالي الشهر والنصف.

وحول توجه أنقرة للقبول ببقاء الأسد لفترة انتقالية قصيرة، نقلت صحيفة (الشرق الأوسط) أمس الأحد، عن ماخوس قوله: "مسألة اتجاه أنقرة للقبول ببقاء الأسد لفترة انتقالية قصيرة، كلام أثير في الإعلام فقط، ولكن لم نلمس منه تصريحاً رسمياً يؤكد وجهة نظر الحكومة التركية في هذا الصدد".

وأضاف ماخوس أن "الموضوع الذي يتعلق ببشار الأسد هو الأكثر حدة من حيث أن المعارضة لن تقبل بموقع له في مستقبل سوريا، أياً كانت المقاربات الأخرى".

ويعقد اليوم الاثنين الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة اجتماعاً، يناقش فيه تشكيلة الحكومة المؤقتة التي سيشكلها رئيسها الحالي جواد أبو حطب، والتي ستكون "حكومة مختصرة لا تشمل كل القطاعات المعروفة في التشكيلات الكلاسيكية"، حسب وصف سفير الائتلاف منذر ماخوس.

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)