داعش يسيطر على خناصر ويقطع طريق النظام إلى حلب

داعش يسيطر على خناصر ويقطع طريق النظام إلى حلب
داعش يسيطر على خناصر ويقطع طريق النظام إلى حلب
أخبار | ٢٣ فبراير ٢٠١٦

تحالف "قوات سوريا الديمقراطية" يدعو الجيش الحر لإيقاف هجومه على حي الشيخ مقصود بحلب، ويدعوه لـ "توحيد الجهود لقتال داعش"

سيطر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" يوم الثلاثاء، على بلدة خناصر الاستراتيجية بريف حلب الجنوبي الشرقي، وبذلك يكون التنظيم قد قطع خط إمداد النظام السوري الوحيد بين حماة ومناطق تحت سيطرته في مدينة حلب.

وبدأ التنظيم هجومه على بلدة خناصر باستهداف مواقع تابعة لجيش النظام بسيارات مفخخة، وأعقب ذلك اشتباكات بين عناصر التنظيم وجيش النظام، في وقت شنت الطائرات الروسية غارات على بلدة خناصر والقرى المحيطة بها.

ويعد طريق خناصر -حلب هو خط الإمداد الوحيد لجيش للنظام السوري نحو أحياء في غربي مدينة حلب يسيطر عليها النظام.

من جهة أخرى، تجددت الاشتباكات بين فصائل معارضة وتحالف "قوات سوريا الديمقراطية" في منطقة السكن الشبابي المحاذية لحيي الشيخ مقصود والأشرفية بمدينة حلب.

وسيطرت فصائل معارضة، أمس الاثنين، على عدة أبنية سكنية مطلة على طريق الكاستيللو تشرف على شوارع داخل حي الشيخ مقصود الخاضع لسيطرة تحالف "قوات سوريا الديمقراطية"، بعد اشتباكات مع ذلك التحالف.

من جانبه، دعا القيادي في تحالف "قوات سوريا الديمقراطية"، أبو روان، عبر تسجيل صوتي وصل روزنة نسخة منه، فصائل الجيش السوري الحر لـ "إيقاف الحملة العسكرية على حي الشيخ مقصود وتوحيد الجهود لقتال قوات النظام وتنظيم داعش"، لافتاً إلى أن "قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب الكردية لن تسمحا لأي فصيل بالدخول إلى حي الشيخ مقصود".

يمكنكم الاستماع للبث المباشر عبر الضغط (هنا)


اقرأ المزيد